حدث الانفجار العظيم منذ حوالي 13 مليار عام، وقبل هذا الوقت كل ما يمكن الحديث عنه أنه لم يكن هناك زمان أو مكان، وإذا كان هناك أي شيء قبل الانفجار العظيم فلا يمكننا دراسته أو الحديث عنه بسبب القيود الفيزيائية للكون.

باختصار، لا يمكننا العودة للزمان قبل الانفجار العظيم، لهذا لايمكن أن نعرف ماذا كان يوجد هناك.

ولكن ماذا عن الانفجار العظيم نفسه؟ ما الذي نعرفه عن هذا الحدث؟ مثلاً: أين حدث؟ وسؤال مرتبط، أين هو مركز الكون؟

هذا سؤال منطقي في الواقع، وربما تبدو الآن طريقة منطقية لتحديد مركز الكون لمعرفة أين بدأ كل هذا، أي المكان الأصلي للانفجار العظيم، وسيكون هذا مكاناً مناسباً ومنطقياً لندعوه مركز الكون.

ولعل الكثير من الناس لا يدركون أن الانفجار العظيم لم يكن انفجاراً للمادة في الفضاء الفارغ، بل إن الانفجار العظيم هو توسع الفضاء نفسه.

عندما حدث الانفجار العظيم كان كل شيء في مكان واحد، في نقطة صغيرة لا متناهية الصغر، ثم توسعت هذه النقطة حتى حصلنا على الكون الذي نعيش فيه الآن.

ومن الملاحظ في هذه النقطة أن الكون كله كان موجوداً ثم توسع، أي بدلاً من حدوث الانفجار العظيم في جزء محدد من الكون فإن الكون نفسه يتمدد في كل مكان، كل الفضاء بدأ بالتوسُّع، وكل نقطة منه بدأت بالتوسع، ولم يكن الكون يتباعد من حوافه فقط ويتحرك بعيداً.

أي الفضاء ينمو حرفياً في كل مكان.

وحتى الآن ما زال الفضاء يتمدد بنفس الطريقة، وهذا لا يعني أن ذراتك تنمو أو أن المادة تتوسع، ولكن الشيء الوحيد الذي يتوسع هو الفضاء، إذا تخيلت أن الكون كقطعة عجين في الفرن تتمدد في كل الاتجاهات فهذا العجين هو الفضاء، ولكن كل شيء داخل الخبز مثل قطع الموز أو الزبيب لا تنمو، في هذه الحالة فإن قطع الموز (المجرات) يتم ضغطها معاً بعيداً عن بعضها البعض لأن الفواصل (الفضاء) تتوسع بينها.

صورة توسع الكون.
صورة توسع الكون.

لأن هذا التوسع يحدث في كل مكان، فإن مصطلح "مركز الكون" لا يعني أي شيء في الواقع، حيثُ يمكننا القول إن كل مراقب هو محور الكون الخاص به، وفق شيء يُسمى "أفق الضوء".

إلى أي مدى يمكننا رؤية ما يُسمى "أفق الضوء"؟ بما أن سرعة الضوء في الفراغ ثابتة، والفضاء مكون من الفراغ بمعظمه، فإن أفق الضوء لكل منا سيكون متساوياً في جميع الأطراف، لن يكون أحدها أصغر من الآخر، طالما أن الضوء ينتقل بنفس السرعة.

لهذا إن كنت تستخدم أفق الضوء لتحديد مركز الكون فإنك ستجده دائماً في نفس المكان بالنسبة للمراقب، ويمكنك أن ترى نماذج رائعة لهذا التأثير هنا.