أخبار اليوم
__
7 21. 19
العلوم المتقدمة
خبر جيد: الكويكب القريب لن يدمر الأرض هذا العام
الذكاء الاصطناعي
ذكاء اصطناعي يتعرف على الناس من خلال حركات عيونهم
الصحة والطب
ألمانيا تخطط لفرض تلقيح جميع الأطفال ضد الحصبة
مستقبل النقل
مالك إحدى سيارات تسلا يحطم الرقم القياسي ويقودها لمسافة بلغت 900 ألف كيلومتر
مستقبل النقل
نظام حساسات جديد يستخدم تقنية «الليدار» قد يثبت أن إيلون ماسك مخطئ
العلوم المتقدمة
ناسا تكتشف مستعرًا أعظمًا يلفه الغموض
مجتمع المستقبل
للمرة الأولى حكم روبوتي يقدم مباراة بيسبول احترافية
الثورة الصناعية 2.0
روبوت يؤدي تحدي غطاء الزجاجة
عالم الفضاء
الهند تلغي مهمة إلى القمر قبل ساعة من الإطلاق
الثورة الصناعية 2.0
مهندسون يصممون أشياء تتحدى قدرة الإمساك عند الروبوتات
مستقبل النقل
المملكة المتحدة تطلق خطة لتزويد المنازل الحديثة كافة بشواحن للسيارات الكهربائية
الذكاء الاصطناعي
الذكاء الاصطناعي يطور أول لقاح له

خطوات حذرة

نشر مختبر الروبوتيات التابع لمعهد المعرفة البشرية والآلية تسجيلًا فيديويًّا يَظهر فيه روبوت بشري يُدعى «أطلس» وهو يسير سيرًا حذرًا -ومستقِلًّا- فوق قوالب طوبية وألواح خشبية معلَّقة وغيرها.

يبدو الروبوت في التسجيل كأن شخصًا تحداه أن يلعب لعبة «الأرض لافا» بما تبقى من معدات في موقع بناء، فأبلى بلاء حسنًا والحق يقال، مقتربًا بخطوة جديدة من اليوم الذي يحمل فيه عن البشر أشغالهم الخطرة.

خطوة إلى الأمام

معلوم أن شركة بوسطن ديناميكس هي التي صنعت أطلس، لكن مختبر الروبوتيات هذا هو الذي كتب الخوارزميات التي أنعمت على أطلس بتلك البراعة التي رأيناها في الفيديو.

وجاء في وصفه للتسجيل أن أطلس يستعمل ليدارًا لينشئ خريطة للمنطقة التي سيعبرها، ثم يستعمل خوارزمية ليحدد كل خطوة يجب خطْوها للوصول إلى الجانب الآخر.

في الوقت الراهن ينجح أطلس في نحو نصف محاولاته، لكن المختبر يعكف على رفع هذا المعدل من خلال تحسين توازن الروبوت ومدى حركة مفاصله؛ وإن حصل هذا، فسيمكن ذات يوم أن يجيد أطلس ما هو أكبر من ألعاب الأطفال هذه، فالهدف أن يكون عونًا للبشر في حالات الطوارئ، أو حتى في استكشافهم للمريخ.

التحدي

روبوت ضخم شبيه بالبشر يلعب لعبة «الأرض لافا»

IHMC Robotics
>
<
أخبار اليوم
__
7 21. 19
التحدي

روبوت ضخم شبيه بالبشر يلعب لعبة «الأرض لافا»

IHMC Robotics

خطوات حذرة

نشر مختبر الروبوتيات التابع لمعهد المعرفة البشرية والآلية تسجيلًا فيديويًّا يَظهر فيه روبوت بشري يُدعى «أطلس» وهو يسير سيرًا حذرًا -ومستقِلًّا- فوق قوالب طوبية وألواح خشبية معلَّقة وغيرها.

يبدو الروبوت في التسجيل كأن شخصًا تحداه أن يلعب لعبة «الأرض لافا» بما تبقى من معدات في موقع بناء، فأبلى بلاء حسنًا والحق يقال، مقتربًا بخطوة جديدة من اليوم الذي يحمل فيه عن البشر أشغالهم الخطرة.

خطوة إلى الأمام

معلوم أن شركة بوسطن ديناميكس هي التي صنعت أطلس، لكن مختبر الروبوتيات هذا هو الذي كتب الخوارزميات التي أنعمت على أطلس بتلك البراعة التي رأيناها في الفيديو.

وجاء في وصفه للتسجيل أن أطلس يستعمل ليدارًا لينشئ خريطة للمنطقة التي سيعبرها، ثم يستعمل خوارزمية ليحدد كل خطوة يجب خطْوها للوصول إلى الجانب الآخر.

في الوقت الراهن ينجح أطلس في نحو نصف محاولاته، لكن المختبر يعكف على رفع هذا المعدل من خلال تحسين توازن الروبوت ومدى حركة مفاصله؛ وإن حصل هذا، فسيمكن ذات يوم أن يجيد أطلس ما هو أكبر من ألعاب الأطفال هذه، فالهدف أن يكون عونًا للبشر في حالات الطوارئ، أو حتى في استكشافهم للمريخ.

التالي__ الأمم المتحدة: مليون نوع من الحيوانات والنباتات مهددة بالانقراض >>>
<<< دواء جديد مضاد لتقنية كريسبر يمنع حصول أوبئة قاتلة __السابق
>
المقال التالي