أخبار اليوم
__
10 23. 19
مجتمع المستقبل
دراسة: 88 بالمئة من العمال الصينين يفضلون مدير روبوتيًا
عالم الفضاء
صعوبات محتملة في إنشاء قاعدة سبيس إكس القمرية تقلق إيلون ماسك
عالم الفضاء
ناسا تكشف عن بذلتَيِ البعثة القمرية المقبلة
الثورة الصناعية 2.0
فورد تسجل براءة اختراع لطائرة مسيرة تنطلق من صندوق السيارة
طموحات علمية
ناسا تخطط لتشجيع بناء محطات الفضاء الخاصة
طموحات علمية
شركة تطور يد روبوتية تحل مكعب روبيك
عالم الفضاء
روسيا تخطط لتصميم مركبة قمرية جوالة بجذع الروبوت «فيودور»
العلوم المتقدمة
نجم يبدو أقدم من الكون ذاته
العلوم المتقدمة
بالفيديو: مذنبٍ بين نجميّ التقطه هابل
العلوم المتقدمة
مهندس في ناسا: محرك صاروخي جديد قد تبلغ سرعته 99% من سرعة الضوء
طموحات علمية
عملة فيسبوك المعماة تنهار أمام أنظارنا
طموحات علمية
فيسبوك تسعى إلى تطوير أجهزة تقرأ الأفكار

انخفاض كفاءة الطاقة

تحتاج المركبات الفضائية لأجهزة تدفئة بسبب برودة الفضاء الخارجي. ولكن وكالة الإدارة الأمريكية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا) أطفأت حديثًا أجهزة التدفئة في مسبار فوياجر2 -أحد مسباري الوكالة المرسلين لاستكشاف المجال الخارجي للنظام الشمسي- في محاولة للحفاظ على مصدر طاقة المسبار المتناقصة.

كانت العقود الأربعة الماضية منذ إطلاق مسباري فوياجر، كفيلةً بخفض كفاءة بطارية المسبار النووية باضطراد، وفقًا لموقع سبيس دوت كوم، إذ انخفضت طاقة تشغيل المسبار فوياجر2 إلى 60% فقط من الطاقة التي انطلق بها أول مرة. ويُظهر قرار إيقاف تشغيل أجهزة التدفئة لتأمين الطاقة لأجهزة أخرى أسلوب تفكير الوكالة العملي في كيفية الحفاظ على عمل المسبار لأطول فترة ممكنة.

استمرار المهمة

وتعمل 9 أجهزةٍ فقط من أصل 20 جهازًا علميًا في المسبارين، وسيعرض إطفاء التدفئة بقية الأجهزة لدرجة حرارة منخفضة تصل إلى نحو 59 درجة مئوية تحت الصفر، وهي أقل من الدرجة التي اختبرت بها ناسا الأجهزة.

وقالت سوزان دود، مدير مشروع فوياجر، في بيان صحافي، إن «العمر الطويل للمركبة الفضائية يعني أننا نتعامل مع احتمالات لم نكن نتوقع مواجهتها، وسنبقى عاكفين على استكشاف جميع الخيارات الممكنة للحفاظ على أفضل أداء علمي للمسبارين.»

توفير الطاقة

ناسا تحاول الحفاظ على طاقة مسباري فوياجر المتناقصة

NASA/VICTOR TANGERMANN
>
<
أخبار اليوم
__
10 23. 19
توفير الطاقة

ناسا تحاول الحفاظ على طاقة مسباري فوياجر المتناقصة

NASA/VICTOR TANGERMANN

انخفاض كفاءة الطاقة

تحتاج المركبات الفضائية لأجهزة تدفئة بسبب برودة الفضاء الخارجي. ولكن وكالة الإدارة الأمريكية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا) أطفأت حديثًا أجهزة التدفئة في مسبار فوياجر2 -أحد مسباري الوكالة المرسلين لاستكشاف المجال الخارجي للنظام الشمسي- في محاولة للحفاظ على مصدر طاقة المسبار المتناقصة.

كانت العقود الأربعة الماضية منذ إطلاق مسباري فوياجر، كفيلةً بخفض كفاءة بطارية المسبار النووية باضطراد، وفقًا لموقع سبيس دوت كوم، إذ انخفضت طاقة تشغيل المسبار فوياجر2 إلى 60% فقط من الطاقة التي انطلق بها أول مرة. ويُظهر قرار إيقاف تشغيل أجهزة التدفئة لتأمين الطاقة لأجهزة أخرى أسلوب تفكير الوكالة العملي في كيفية الحفاظ على عمل المسبار لأطول فترة ممكنة.

استمرار المهمة

وتعمل 9 أجهزةٍ فقط من أصل 20 جهازًا علميًا في المسبارين، وسيعرض إطفاء التدفئة بقية الأجهزة لدرجة حرارة منخفضة تصل إلى نحو 59 درجة مئوية تحت الصفر، وهي أقل من الدرجة التي اختبرت بها ناسا الأجهزة.

وقالت سوزان دود، مدير مشروع فوياجر، في بيان صحافي، إن «العمر الطويل للمركبة الفضائية يعني أننا نتعامل مع احتمالات لم نكن نتوقع مواجهتها، وسنبقى عاكفين على استكشاف جميع الخيارات الممكنة للحفاظ على أفضل أداء علمي للمسبارين.»

التالي__ جهاز رنين مغناطيسي ذكي يمسح كل ذرة على حدة >>>
<<< اندلاع حريق في منشأة لسبيس إكس في فلوريدا __السابق
>
المقال التالي