قد تصبح سيارة "بلدهاوند إل إس آر" أسرع سيارة في التاريخ، إذا وصلت سرعتها إلى 1,010 كيلومترات في الساعة في أكتوبر 2019، وما زال فريق الباحثين والمصممين يعمل على تطويرها لتحقيق رقم قياسي جديد.