استخدم التعديل الوراثي لتعليم القرود رؤية ألوان جديدة، وقد يستخدم هذا الأسلوب لعلاج عمى الألوان لدى البشر وقد يمكننا من رؤية ألوان لا نراها حاليًا.