أخبار اليوم
__
1 23. 21
عالم الفضاء
شركة ناشئة يابانية تصمم أقمارًا اصطناعية خشبية
طموحات علمية
كبسولات معيشة للبيع من إبداع مصممي سبيس إكس وتسلا السابقين
مستقبل النقل
فولكس فاجن تكشف عن روبوت مصمم لشحن سيارات المستقبل
البيئة والطاقة
علماء في جامعة أكسفورد يحولون ثاني أكسيد الكربون إلى وقود للطائرات
العلوم المتقدمة
تلسكوب عملاق افتراضيّ لمشاهدة القارات على الكواكب الخارجية
البيئة والطاقة
علماء يقترحون فكرة الأشجار المعدلة وراثيًا لمحاربة تغير المناخ
عالم الفضاء
تسريب جديد يجبر روسيا على إرسال الأكسجين إلى محطة الفضاء الدولية
عالم الفضاء
الصين تستخدم بدلات هيكلية لالتقاط العينات القادمة من القمر
عالم الفضاء
الصين تجلب صخورًا قمرية إلى الأرض لأول مرة منذ العام 1976
البيئة والطاقة
كمية المواد التي أنتجها البشر تتخطى الكتلة الحيوية الحية
مستقبل النقل
شركة تويوتا تكشف عن نوع جديد من بطاريات السيارات الكهربائية
العلوم المتقدمة
كوكب حالك السواد على وشك الارتطام بنجمه

انخفاض مؤقت

أدى انتشار الجائحة إلى بقاء الناس في منازلهم وانخفاض عدد الرحلات الجوية والبرية، ما أدى إلى انخفاض انبعاثات الغازات المسؤولة عن الاحتباس الحراري، لكن على الرغم من ذلك، ما زلنا نواجه كميات غير مسبوقة من غاز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي.

وحذر بيتيري تالاس رئيس المنظمة العالمية للأرصاد الجوية في الأمم المتحدة في حديثه للصحفيين يوم الاثنين 23 نوفمبر/تشرين الثاني من أننا قد لا نستطيع الاعتماد على الانخفاض المرتبط بعمليات الإغلاق لإنقاذ العالم من التغير المناخ وسنحتاج إلى جهود أكبر لمقاومة التغير المناخي.

تأثير صغير

قال تالاس إن الغازات المسببة للاحتباس الحراري ستبقى موجودة في الغلاف الجوي لعدة قرون، وهذا ما تؤكده وكالة ناسا، وعلى الرغم من أننا أحرقنا كميات أقل من الوقود الأحفوري على مدار الأشهر الثمانية الماضية، لكن ذلك أدى إلى إبطاء معدل استمرار ارتفاع ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي.

قال تالاس «إن الانخفاض المرتبط بعمليات الإغلاق هو مجرد انخفاض بسيط في الرسم البياني، ونحن بحاجة إلى تسوية مستمرة للمنحنى.»

تقلب طبيعي

وقال تالاس في المؤتمر الصحافي إن الانخفاض في الانبعاثات أثناء الجائحة مشابه للانخفاضات المعتادة، ولم يؤد الإغلاق إلى تحسين البيئة بل خفف الضرر قليلًا، وذلك عند النظر إلى معدل ضخ غاز الكربون في الغلاف الجوي على مدى الأعوام الخمسة الماضية.»

فترة راحة مؤقتة

الأمم المتحدة: على الرغم من الجائحة غازات الاحتباس الحراري وصلت إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق

IMAGES VIA PXFUEL
>
<
أخبار اليوم
__
1 23. 21
فترة راحة مؤقتة

الأمم المتحدة: على الرغم من الجائحة غازات الاحتباس الحراري وصلت إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق

IMAGES VIA PXFUEL

انخفاض مؤقت

أدى انتشار الجائحة إلى بقاء الناس في منازلهم وانخفاض عدد الرحلات الجوية والبرية، ما أدى إلى انخفاض انبعاثات الغازات المسؤولة عن الاحتباس الحراري، لكن على الرغم من ذلك، ما زلنا نواجه كميات غير مسبوقة من غاز ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي.

وحذر بيتيري تالاس رئيس المنظمة العالمية للأرصاد الجوية في الأمم المتحدة في حديثه للصحفيين يوم الاثنين 23 نوفمبر/تشرين الثاني من أننا قد لا نستطيع الاعتماد على الانخفاض المرتبط بعمليات الإغلاق لإنقاذ العالم من التغير المناخ وسنحتاج إلى جهود أكبر لمقاومة التغير المناخي.

تأثير صغير

قال تالاس إن الغازات المسببة للاحتباس الحراري ستبقى موجودة في الغلاف الجوي لعدة قرون، وهذا ما تؤكده وكالة ناسا، وعلى الرغم من أننا أحرقنا كميات أقل من الوقود الأحفوري على مدار الأشهر الثمانية الماضية، لكن ذلك أدى إلى إبطاء معدل استمرار ارتفاع ثاني أكسيد الكربون في الغلاف الجوي.

قال تالاس «إن الانخفاض المرتبط بعمليات الإغلاق هو مجرد انخفاض بسيط في الرسم البياني، ونحن بحاجة إلى تسوية مستمرة للمنحنى.»

تقلب طبيعي

وقال تالاس في المؤتمر الصحافي إن الانخفاض في الانبعاثات أثناء الجائحة مشابه للانخفاضات المعتادة، ولم يؤد الإغلاق إلى تحسين البيئة بل خفف الضرر قليلًا، وذلك عند النظر إلى معدل ضخ غاز الكربون في الغلاف الجوي على مدى الأعوام الخمسة الماضية.»

التالي__ سبيس إكس تختبر محركات «ستارشيب» قبل تحليقها لارتفاع شاهق >>>
<<< علماء ينشئون مصانع حية تنتج الهيدروجين __السابق
>
المقال التالي