أخبار اليوم
__
2 24. 20
البيئة والطاقة
دراسة تتوقع موت جميع الشعاب المرجانية على الأرض بحلول العام 2100
البيئة والطاقة
ارتفاع معدل استخدام الأغنياء لطائراتهم الخاصة خوفًا من فيروس كوفيد 19
العلوم الصحية المتقدمة
بالفيديو: رجل يخترق ذراعه الاصطناعية للتحكم بالآلات الموسيقية
عالم الفضاء
ناسا تسعى لاكتشاف الحياة المختبئة تحت سطح المريخ...إن وجدت
العلوم المتقدمة
علماء في الفيزياء الكمومية «يثبِّتون» ذرات فردية في مكانها لأول مرة
العلوم المتقدمة
اليابان تعلن عن إطلاق خطتها لجمع عينات من قمري المريخ
عالم الفضاء
سبيس إكس تشيد بلدة بجوار موقع إطلاق مركبة ستارشيب
مستقبل النقل
علماء كوريّون يطورون بطاريات بتقنية جديدة تضاعف مدى السيارات الكهربائية
البيئة والطاقة
العلماء يُسمّون نوعًا جديدًا من الحلزون تيمنًا بجريتا ثونبيرج
البيئة والطاقة
بركان حلق النار في الإكوادور يقترب من انهيار هائل
العلوم المتقدمة
العلماء يرجحون أن يكون التوهج الذي رصدوه في مجرة بعيدة ناتج عن ثقبين أسودين ضخمين في مسارٍ تصادمي
الصحة والطب
زراعة أقطاب كهربائية في الدماغ قد تساعد في إفاقة مرضى الغيبوبة

مسرع صغير

تُعرف مسرعات الجسيمات بكبر حجمها، مثل مصادم الهدرونات الكبير، والذي يبلغ محيطه 27 كم، لكن فريقًا من العلماء في مختبر ستانفورد لتسريع الجسيمات صمم رقاقة سيليكون تعمل مثل مسرع الجسيمات ولا يزيد طولها عن 30 ميكرومتر، ويقارب عرضها قطر شعرة بشرية.

دارات مصغرة

مسرعات الجسيمات آلات تسرع حزم الجسيمات المشحونة باستخدام الحقول الكهرومغناطيسية، ومسرع ستانفورد الجديد أنبوب نانوي مصنوع من السيليكون، موضوع في حجرة مفرغة، ويسرع الإلكترونات باستخدام نبضات ليزر الأشعة تحت الحمراء.

أفكار مبتكرة

لم يتجاوز الجهاز مرحلة النموذج الأولي بعد، لكن الفريق يأمل في أن تتيح التصاميم المشابهة بناء مسرعات جسيمات أصغر من المسرعات المعتادة بكثير لاستخدامها في التجارب العلمية، دون الحاجة إلى المسرعات الكبيرة مثل مصادم الهدرونات الكبير.

وقالت يلينا فوكوفيتش، قائدة الفريق، في بيان «إن المسرعات الكبيرة تشبه التلسكوبات القوية، إذ لا يوجد سوى عدد قليل منها في العالم، وعلى العلماء الذهاب إلى أماكن مثل مختبر ستانفورد لاستخدامها. ونريد تقليص حجم المسرعات بطريقة تسهل على الباحثين استخدامها.»

مسرع مجهري

علماء يبتكرون مسرع جسيمات صغير جدًا يدمج في رقاقة إلكترونية

STANFORD UNIVERSITY
>
<
أخبار اليوم
__
2 24. 20
مسرع مجهري

علماء يبتكرون مسرع جسيمات صغير جدًا يدمج في رقاقة إلكترونية

STANFORD UNIVERSITY

مسرع صغير

تُعرف مسرعات الجسيمات بكبر حجمها، مثل مصادم الهدرونات الكبير، والذي يبلغ محيطه 27 كم، لكن فريقًا من العلماء في مختبر ستانفورد لتسريع الجسيمات صمم رقاقة سيليكون تعمل مثل مسرع الجسيمات ولا يزيد طولها عن 30 ميكرومتر، ويقارب عرضها قطر شعرة بشرية.

دارات مصغرة

مسرعات الجسيمات آلات تسرع حزم الجسيمات المشحونة باستخدام الحقول الكهرومغناطيسية، ومسرع ستانفورد الجديد أنبوب نانوي مصنوع من السيليكون، موضوع في حجرة مفرغة، ويسرع الإلكترونات باستخدام نبضات ليزر الأشعة تحت الحمراء.

أفكار مبتكرة

لم يتجاوز الجهاز مرحلة النموذج الأولي بعد، لكن الفريق يأمل في أن تتيح التصاميم المشابهة بناء مسرعات جسيمات أصغر من المسرعات المعتادة بكثير لاستخدامها في التجارب العلمية، دون الحاجة إلى المسرعات الكبيرة مثل مصادم الهدرونات الكبير.

وقالت يلينا فوكوفيتش، قائدة الفريق، في بيان «إن المسرعات الكبيرة تشبه التلسكوبات القوية، إذ لا يوجد سوى عدد قليل منها في العالم، وعلى العلماء الذهاب إلى أماكن مثل مختبر ستانفورد لاستخدامها. ونريد تقليص حجم المسرعات بطريقة تسهل على الباحثين استخدامها.»

التالي__ المملكة المتحدة تعلن عن جائزة «إيرث شوت» لإنقاذ الأرض بحلول العام 2030 >>>
<<< علماء: الانتقال الكامل إلى الطاقة النظيفة ممكن بحلول العام 2050 __السابق
>
المقال التالي