أخبار اليوم
__
8 24. 19
العلوم المتقدمة
باحثون يكتشفون غبارًا مشعًا من مستعر أعظم قديم مدفونًا في القارة القطبية الجنوبية
مجتمع المستقبل
عالم: خطر الهجوم الإلكتروني يعادل الأسلحة النووية
عالم الفضاء
سيارة تسلا تُكمل دورة كاملة حول الشمس للمرة الأولى
عالم الفضاء
علماء: استصلاح أراضي المريخ يتطلب إمطارها بنحو 3500 قنبلة نووية يوميًا
طموحات علمية
عيون اصطناعية مستقبلية قد تساعد مستخدميها على رؤية الأشعة تحت الحمراء
الصحة والطب
شركة يابانية تنتج بديلًا غذائيًا يتضمن جميع احتياجات الإنسان اليومية
العلوم المتقدمة
جرم ضخم يصطدم بكوكب المشتري
عالم الفضاء
بقايا القمر الاصطناعي الذي أسقطته الهند ما زالت تلوث مداره
طموحات علمية
بالفيديو: كيف تساعد غواصات صنع الجليد في إعادة تجميد مياه القطب الشمالي
الثورة الصناعية 2.0
ابتكار طبق طائر كأنه من عالم الأفلام
العلوم المتقدمة
تجربة للكشف عن الطاقة المظلمة لم تتمخض عن أي نتائج
مستقبل النقل
شركة فيرجن جالاكتك تكشف عن صالة فارهة لمينائها الفضائي

ألياف عالية الطاقة

اكتشف علماء طريقة بسيطة ومفاجئة لابتكار عضلات بإمكانها رفع وزن يزيد عن وزنها بألف ضعف، إذ لفوا بإحكامٍ وبشكل حلزوني أليافًا من الخيزران أو الحرير الشائع، وتمكنوا من جعل ألياف العضلة الاصطناعية تتقلص وتتمدد كالعضلات البيولوجية بتطبيق وإزالة الحرارة أو التأثير عليها كهروكيميائيًا.

والتطبيقات المحتملة للاكتشاف الجديد كثيرةً ومهمة، ابتداءً من استخدام العضلات الليفية في الأطراف الاصطناعية، أو الهياكل الخارجية، وانتهاءً بنسجه في ملابس ذكية تستجيب للطقس وتزداد مساميتها بتفاعلها مع حرارة جسد مرتديها.

ابتكار رائد

وأشار الباحثون في ورقة نشرتها مجلة ساينس الأمريكية يوم الجمعة الماضي، إلى أن «قدرة العمل الوزني للعضلات الاصطناعية تزيد بنحو ستين مرة عن قدرة العضلات الهيكلية في الحيوانات.»

وأجرى فريق بحثي بقيادة راي بوجمان الباحث من جامعة تكساس الأمريكية، في العام 2014 تجارب على المبدأ ذاته باستخدام مواد أخرى كخيوط الصيد والخيوط التقليدية المستخدمة في الخياطة. إلا أن العضلات الاصطناعية الجديدة تمتاز بقوة أكبر واستخدام مواد أرخص.

ويبقى الابتكار في مراحله البدائية ويحتاج عملًا أكبر لتطويره، إذ تمتص الألياف نحو 3% فقط من الطاقة المطبقة عليها ويضيع الباقي على شكل حرارة. إلا أن تصميمها البسيط وتدني تكلفتها يعدان بمستقبل أفضل لتقنيات الألياف النانوية والأطراف الاصطناعية.

عضلات اصطناعية قوية

عضلات اصطناعية جديدة أقوى من العضلات البشرية بستين ضعفًا

MASSACHUSETTS INSTITUTE OF TECHNOLOGY/VICTOR TANGERMANN
>
<
أخبار اليوم
__
8 24. 19
عضلات اصطناعية قوية

عضلات اصطناعية جديدة أقوى من العضلات البشرية بستين ضعفًا

MASSACHUSETTS INSTITUTE OF TECHNOLOGY/VICTOR TANGERMANN

ألياف عالية الطاقة

اكتشف علماء طريقة بسيطة ومفاجئة لابتكار عضلات بإمكانها رفع وزن يزيد عن وزنها بألف ضعف، إذ لفوا بإحكامٍ وبشكل حلزوني أليافًا من الخيزران أو الحرير الشائع، وتمكنوا من جعل ألياف العضلة الاصطناعية تتقلص وتتمدد كالعضلات البيولوجية بتطبيق وإزالة الحرارة أو التأثير عليها كهروكيميائيًا.

والتطبيقات المحتملة للاكتشاف الجديد كثيرةً ومهمة، ابتداءً من استخدام العضلات الليفية في الأطراف الاصطناعية، أو الهياكل الخارجية، وانتهاءً بنسجه في ملابس ذكية تستجيب للطقس وتزداد مساميتها بتفاعلها مع حرارة جسد مرتديها.

ابتكار رائد

وأشار الباحثون في ورقة نشرتها مجلة ساينس الأمريكية يوم الجمعة الماضي، إلى أن «قدرة العمل الوزني للعضلات الاصطناعية تزيد بنحو ستين مرة عن قدرة العضلات الهيكلية في الحيوانات.»

وأجرى فريق بحثي بقيادة راي بوجمان الباحث من جامعة تكساس الأمريكية، في العام 2014 تجارب على المبدأ ذاته باستخدام مواد أخرى كخيوط الصيد والخيوط التقليدية المستخدمة في الخياطة. إلا أن العضلات الاصطناعية الجديدة تمتاز بقوة أكبر واستخدام مواد أرخص.

ويبقى الابتكار في مراحله البدائية ويحتاج عملًا أكبر لتطويره، إذ تمتص الألياف نحو 3% فقط من الطاقة المطبقة عليها ويضيع الباقي على شكل حرارة. إلا أن تصميمها البسيط وتدني تكلفتها يعدان بمستقبل أفضل لتقنيات الألياف النانوية والأطراف الاصطناعية.

التالي__ المسبار الياباني يعود لموقع انفجار الكويكب ويلتقط الصور >>>
<<< علاج وراثي يساعد فئران عمياء على استعادة الإبصار __السابق
>
المقال التالي