أخبار اليوم
__
7 8. 20
البيئة والطاقة
ناسا ترصد حريقاً متأججاً على كوكب الأرض من الفضاء
عالم الفضاء
بوينج تجري تجربة لإطلاق أقوى صاروخ على الإطلاق لصالح ناسا
العلوم المتقدمة
علماء سيرن يكتشفون نوعًا جديدًا من الجسيمات قد يسهم في فهمنا للقوى الكامنة التي تربطها ببعضها
البيئة والطاقة
بقعة وحيدة في كوكبنا تزداد برودة
البيئة والطاقة
العلماء يؤجرون بطاريات عملاقة لمناطق تعاني من انقطاع الكهرباء
مجتمع المستقبل
مدينة يابانية تحظر استخدام الهواتف أثناء المشي
عالم الفضاء
معادلات جديدة تتوقع العدد الأدنى من الرواد الضروريين لبناء مستعمرة مريخية
عالم الفضاء
لا تكرر هذا! إشعال شموع عيد الميلاد بمحرك نفاث!
العلوم المتقدمة
الاهتزازات الكمومية الدقيقة قادرة على «تحريك» الأجسام الكبيرة
طموحات علمية
باحثو فيسبوك يطورون نظارة واقع افتراضي شبيهة بالنظارات الشمسية
العلوم المتقدمة
ناسا التقطت حدثًا مذهلًا بعد تصادم ثقبين أسودين
العلوم المتقدمة
ثقب أسود غريب يثير حيرة العلماء

تجديد فكرة قديمة

تُطور شركة ليو إيروسبيس الناشئة القائمة في لوس أنجلوس نظامًا يُطلق المركبات الفضائية بإسقاطها من مناطيد هواء ساخن عملاقة من ارتفاع 18 كم تقريبًا.

تُسمى المنصة المنطادية الخاصة بالارتفاعات العالية «رِجيولس،» وهي مزودة بعدة دواسر للحفاظ على اتجاه المنطاد، وبأسفلها نظام قُضباني خاص يتيح إطلاق صواريخ يصل طولها إلى 10 أمتار؛ وهذا يحفظ الوقود اللازم لرفع الصاروخ من الأرض إلى ارتفاع المنطاد.

تمويل

الحد الأقصى لحمولة تلك الصواريخ الصغيرة نسبيًّا: 57 كجم؛ وأما نظام رِجيولس، فتَسَعه كله -شاملًا المنطاد والصاروخ- حاوية شحن طولها 12 مترًا (حاوية 40 قدم)، ويسهل نقله بالشاحنات والسفن والطائرات، وفق ما ذكر موقع الشركة.

قدمت الشركة عرضًا وجيزًا لتصميمها في فعالية «يوم الترويج الفضائي» (سبيس بيتش داي) الأولى التي عقدتها القوات الجوية الأمريكية في وقت مبكر من الشهر الجاري، وحصلت الشركة خلالها على 750,000 دولار من القوات الجوية.

الهواء الرقيق

ستكون عمليات الإطلاق الفردية مكلفة، في البداية على الأقل، بالِغةً ضعف -أو حتى ثلاثة أضعاف- تكلفة إطلاقات برنامج «رايدشير» الصاروخي التابع لشركة سبيس إكس.

وقالت الشركة إنها ستبدأ اختبار منصتها المنطادية الخاصة بالمرتفعات العالية في منتصف 2020؛ وذكر موقع سبيس أن المنصة حتى إن لم تُطلق الصواريخ، فإنها تسهم في اختبار تقنيات البعثات المريخية المستقبلية، فالهواء الرقيق في المرتفعات العالية قد يصلح نظيرًا للظروف المريخية.

صواريخ منطادية

شركة ناشئة تعمل على تطوير نظام لإطلاق الأقمار الاصطناعية بالمناطيد

LEO AEROSPACE
>
<
أخبار اليوم
__
7 8. 20
صواريخ منطادية

شركة ناشئة تعمل على تطوير نظام لإطلاق الأقمار الاصطناعية بالمناطيد

LEO AEROSPACE

تجديد فكرة قديمة

تُطور شركة ليو إيروسبيس الناشئة القائمة في لوس أنجلوس نظامًا يُطلق المركبات الفضائية بإسقاطها من مناطيد هواء ساخن عملاقة من ارتفاع 18 كم تقريبًا.

تُسمى المنصة المنطادية الخاصة بالارتفاعات العالية «رِجيولس،» وهي مزودة بعدة دواسر للحفاظ على اتجاه المنطاد، وبأسفلها نظام قُضباني خاص يتيح إطلاق صواريخ يصل طولها إلى 10 أمتار؛ وهذا يحفظ الوقود اللازم لرفع الصاروخ من الأرض إلى ارتفاع المنطاد.

تمويل

الحد الأقصى لحمولة تلك الصواريخ الصغيرة نسبيًّا: 57 كجم؛ وأما نظام رِجيولس، فتَسَعه كله -شاملًا المنطاد والصاروخ- حاوية شحن طولها 12 مترًا (حاوية 40 قدم)، ويسهل نقله بالشاحنات والسفن والطائرات، وفق ما ذكر موقع الشركة.

قدمت الشركة عرضًا وجيزًا لتصميمها في فعالية «يوم الترويج الفضائي» (سبيس بيتش داي) الأولى التي عقدتها القوات الجوية الأمريكية في وقت مبكر من الشهر الجاري، وحصلت الشركة خلالها على 750,000 دولار من القوات الجوية.

الهواء الرقيق

ستكون عمليات الإطلاق الفردية مكلفة، في البداية على الأقل، بالِغةً ضعف -أو حتى ثلاثة أضعاف- تكلفة إطلاقات برنامج «رايدشير» الصاروخي التابع لشركة سبيس إكس.

وقالت الشركة إنها ستبدأ اختبار منصتها المنطادية الخاصة بالمرتفعات العالية في منتصف 2020؛ وذكر موقع سبيس أن المنصة حتى إن لم تُطلق الصواريخ، فإنها تسهم في اختبار تقنيات البعثات المريخية المستقبلية، فالهواء الرقيق في المرتفعات العالية قد يصلح نظيرًا للظروف المريخية.

التالي__ ماسك يشرح سبب تحطم زجاج نافذة «سايبرتراك» في عرضها الأول >>>
<<< الهند تعترف أخيرًا بتحطم مركبتها الجوالة القمرية __السابق
>
المقال التالي