أخبار اليوم
__
5 31. 20
مستقبل النقل
إيلون ماسك يستعد لنهاية العالم بسيارات مضادة للرصاص!
الثورة الصناعية 4.0
ما ألطف هذا الداسر الأيوني الصغير!
العلوم المتقدمة
الزائر البينجمي «أومواموا» قد يكون من أندر الأجرام في الكون
عالم الفضاء
الصين تخطط لبناء محطة الفضاء «هيفنلي بالاس»
العلوم المتقدمة
بالفيديو: ناسا تظهر كيف تعصف الرياح الشمسية بكوكب المريخ وتعرّيه من غلافه الجوي
عالم الفضاء
ناسا تلاحق تمساحًا في موقع انطلاق مركبات الفضاء
مستقبل النقل
شركة فورد تطور نظامًا يجعل سيارات الشرطة تحرق فيروس كورونا المستجد
الذكاء الاصطناعي
الذكاء الاصطناعي يدرس تغريدات الشباب من أجل فهم أعمق للغة البشر
عالم الفضاء
إيلون ماسك: أتحمل المسؤولية إن حدث خطأ في الإطلاق
عالم الفضاء
رواد فضاء سبيس إكس يودعون أطفالهم افتراضيًا
الثورة الصناعية 4.0
جهاز جديد يحاكي جميع النكهات
عالم الفضاء
سبيس إكس تعلن عن رحلات فضائية خاصة من خلال برنامج «المسافر الخاص»

عجيب

أعاد علماء ناسا إمعان النظر في بيانات جمعها مسبار فوياجر 2 من عقود، فاكتشفوا شيئًا عجيبًا: بدا أن شيئًا يمص غلاف أورانوس الجوي ويسحبه إلى الفضاء.

ذكر موقع سبيس دوت كوم أن فوياجر 2 عندما مر بأورانوس في 1986، مر من خلال شيء يُدعى بلازمويد (هي في الأساس كتلة عملاقة من البلازما)، تسرَّب من أورانوس وجرّ معه سحابة غازية ضخمة من غلافه الجوي ذو الرائحة الشبيهة بالبيض الفاسد.

ريح كونية

وبناء على تلك البيانات التي جمعها فوياجر 2 في مروره حينئذ، قدّرت ناسا أن ذلك البلازمويد كان طوله 204,386.6 كم، وعرضه ضِعف هذا؛ لكن مع أن تلك البيانات –التي نُشرت في أغسطس/آب الماضي في دورية جيوفيزيكال ريسرش ليترز– ستعمِّق فهم ناسا لغلاف أورانوس الجوي، فإن مجرد فقاعة غازية واحدة لن تكشف كل شيء.

وقالت باحثة ناسا جينا ديبراتشو في بيان صحفي «تخيلْ أن مركبة فضائية واحدة مرّت عبر هذه الغرفة، وحاولتْ منها أن تَعرف خصائص الأرض كلها.. لن يَحدث طبعًا! لن تخبرها الغرفة بأمر الصحراء الكبرى أو أنتاركتيكا مثلًا.»

إعادة الكَرّة

تتصور ناسا أن ظاهرة تسرُّب الغاز هذه قد تفسِّر تحوُّل المريخ إلى ذلك الكوكب القاحل الجاف؛ لكن ليس هذا أكيدًا حتى الآن، ولا بد للوكالة أن ترسل مسبارًا آخر إلى أورانوس.

وأضافت جينا «لهذا أحب عِلم الكواكب؛ أمامك غموض وألغاز حيثما ذهبت.»

فقاعة عملاقة

ناسا تكتشف في بياناتها القديمة تسرُّب شيء من أورانوس

NASA
>
<
أخبار اليوم
__
5 31. 20
فقاعة عملاقة

ناسا تكتشف في بياناتها القديمة تسرُّب شيء من أورانوس

NASA

عجيب

أعاد علماء ناسا إمعان النظر في بيانات جمعها مسبار فوياجر 2 من عقود، فاكتشفوا شيئًا عجيبًا: بدا أن شيئًا يمص غلاف أورانوس الجوي ويسحبه إلى الفضاء.

ذكر موقع سبيس دوت كوم أن فوياجر 2 عندما مر بأورانوس في 1986، مر من خلال شيء يُدعى بلازمويد (هي في الأساس كتلة عملاقة من البلازما)، تسرَّب من أورانوس وجرّ معه سحابة غازية ضخمة من غلافه الجوي ذو الرائحة الشبيهة بالبيض الفاسد.

ريح كونية

وبناء على تلك البيانات التي جمعها فوياجر 2 في مروره حينئذ، قدّرت ناسا أن ذلك البلازمويد كان طوله 204,386.6 كم، وعرضه ضِعف هذا؛ لكن مع أن تلك البيانات –التي نُشرت في أغسطس/آب الماضي في دورية جيوفيزيكال ريسرش ليترز– ستعمِّق فهم ناسا لغلاف أورانوس الجوي، فإن مجرد فقاعة غازية واحدة لن تكشف كل شيء.

وقالت باحثة ناسا جينا ديبراتشو في بيان صحفي «تخيلْ أن مركبة فضائية واحدة مرّت عبر هذه الغرفة، وحاولتْ منها أن تَعرف خصائص الأرض كلها.. لن يَحدث طبعًا! لن تخبرها الغرفة بأمر الصحراء الكبرى أو أنتاركتيكا مثلًا.»

إعادة الكَرّة

تتصور ناسا أن ظاهرة تسرُّب الغاز هذه قد تفسِّر تحوُّل المريخ إلى ذلك الكوكب القاحل الجاف؛ لكن ليس هذا أكيدًا حتى الآن، ولا بد للوكالة أن ترسل مسبارًا آخر إلى أورانوس.

وأضافت جينا «لهذا أحب عِلم الكواكب؛ أمامك غموض وألغاز حيثما ذهبت.»

التالي__ هل يشكل الاختباء في مدن تحت الأرض خيارًا مستقبليًا لمواجهة نهاية العالم؟ >>>
<<< إيلون ماسك يعتزم البدء في تصنيع أجهزة التنفس الاصطناعي في معمل جيجافاكتوري في لوس آنجلوس __السابق
>
المقال التالي