أخبار اليوم
__
8 18. 19
البيئة والطاقة
أمطار محملة بالبلاستيك الدقيق تهطل على الجبال الصخرية
عالم الفضاء
إيلون ماسك: المستعمرة المريخية ستكلف أكثر من 10 تريليون دولار
العلوم المتقدمة
ظاهرة غريبة في نجم نيوتروني تكشف معلومات مذهلة عن طبقاته الداخلية
البيئة والطاقة
فكرة جريئة: بناء نواطح سحاب جامعة للنفايات فوق منصات النفط
الواقع الافتراضي
ابتكار شخصية في الواقع الافتراضي للتدرب على طردها من العمل
عالم الفضاء
دراسة إرسال مفاعل نووي إلى المريخ بحلول العام 2022
طموحات علمية
بالفيديو: سيارة تسلا موديل 3 تنفجر على جانب طريق روسي
طموحات علمية
بيل ناي: الطاقة النظيفة ستجعلك ثريًا جدًا
العلوم المتقدمة
ثقب «ساجيتاريوس إيه» الأسود العملاق يسطع بصورة غير متوقعة
العلوم المتقدمة
علماء يعثرون على نجم ميت في نجم آخر
العلوم المتقدمة
علماء الفلك يرصدون أحد أكبر الثقوب السوداء التي نعرفها
العلوم المتقدمة
بحث جديد: المادة المظلمة ربما كانت موجودة قبل الانفجار العظيم

الشراع الشمسي

ارتفعت مركبة لايت سيل 2 التابعة للجمعية الكوكبية نحو 3.2 كيلومترات باستخدام شراعها الشمسي ووصلت إلى أبعد نقطة عن الأرض، إذ بلغت المسافة بينها وبين الأرض يوم الإثنين الماضي نحو 729 كيلومترًا أي أنها ارتفعت نحو 3.2 كيلومترات منذ أن فتحت شراعها الشمسي قبل نحو أسبوعين.

إبحار عبر الفضاء

تمثل هذه الخطوة إنجازًا مذهلًا يثبت فعالية الشراع المصمم ليستفيد من الضغط الضئيل الناتج عن الإشعاع الشمسي، وقد تساعدنا هذه التقنية في الوصول إلى الأجرام السماوية البعيدة وربما الوصول إلى خارج المجموعة الشمسية مستقبلًا.

وارتفعت المركبة الفضائية بمعدل 900 متر يوميًا، وكانت المركبة تنتقل بين وضع دوران عجلة رد الفعل إلى اليمين كي تثبت ذاتها، ووضع الشراع الشمسي كي ترتفع.

وأرسلت المركبة صورتين تظهران شراعها المفرود وتظهر الأرض في الخلفية.

الطاقة الشمسية

مركبة «سولار سيل 2» ارتفعت نحو 3.2 كيلومترات بالاعتماد على الطاقة الشمسية

THE PLANETARY SOCIETY
>
<
أخبار اليوم
__
8 18. 19
الطاقة الشمسية

مركبة «سولار سيل 2» ارتفعت نحو 3.2 كيلومترات بالاعتماد على الطاقة الشمسية

THE PLANETARY SOCIETY

الشراع الشمسي

ارتفعت مركبة لايت سيل 2 التابعة للجمعية الكوكبية نحو 3.2 كيلومترات باستخدام شراعها الشمسي ووصلت إلى أبعد نقطة عن الأرض، إذ بلغت المسافة بينها وبين الأرض يوم الإثنين الماضي نحو 729 كيلومترًا أي أنها ارتفعت نحو 3.2 كيلومترات منذ أن فتحت شراعها الشمسي قبل نحو أسبوعين.

إبحار عبر الفضاء

تمثل هذه الخطوة إنجازًا مذهلًا يثبت فعالية الشراع المصمم ليستفيد من الضغط الضئيل الناتج عن الإشعاع الشمسي، وقد تساعدنا هذه التقنية في الوصول إلى الأجرام السماوية البعيدة وربما الوصول إلى خارج المجموعة الشمسية مستقبلًا.

وارتفعت المركبة الفضائية بمعدل 900 متر يوميًا، وكانت المركبة تنتقل بين وضع دوران عجلة رد الفعل إلى اليمين كي تثبت ذاتها، ووضع الشراع الشمسي كي ترتفع.

وأرسلت المركبة صورتين تظهران شراعها المفرود وتظهر الأرض في الخلفية.

التالي__ ابتكار أول ذهب ثنائي الأبعاد: صفيحة سُمكها ذرتان فقط >>>
<<< شركة تزعم أنها ستبني ناطحة سحاب كاملة خلال 90 يوم __السابق
>
المقال التالي