يبدو أن لعبة بوكيمون جو- فضلاً عن النجاح الكبير الذي حققته هذا العام- تُظهر للعالم لمحة عن إمكانيات الواقع المعزز، حيث يمكن لنسخة واقع معزز من اللعبة نفسها، أن تصدر اللعبة إلى أجهزة الواقع المعزز المختلفة، مثل "هولو لينز".

وهذا ما تقوم به بالضبط شركة أخرى. حيث قامت ريكون بتصدير بوكيمون جو إلى نظارات "جيت" الخاصة بالواقع المعزز ذات التكلفة المنخفضة.

جيت، هي عبارة عن نظارة ذكية تعمل على نظام أندرويد، أصدرتها شركة ريكون العام الماضي، وقد تمكنت الشركة من عرض نسخة اللعبة خلال منتدى إنتل للمطورين في سان فرانسيسكو، ولدى النظارة نظام تحديد المواقع العالمي GPS، وإمكانية الاتصال اللاسلكي WiFi، إلى جانب نظام تشغيل كامل للخدمات، مما يجعل ابتكار تطبيق مستقل مخصص للعمل عليها أمراً بسيطاً إلى حد ما.

أما ممارسة اللعبة فستكون مسألة أخرى، فالنظارة جيت حالياً لا تمتلك دعماً لتقنية اتصالات الجيل الرابع LTE، حيثُ يشكل الاتصال المستمر بالانترنت أمراً لا بد منه بالنسبة للاعبي بوكيمون جو. لحسن الحظ، تشكل إمكانية عمل الهاتف المحمول كمحطة اتصال لاسلكي (hotspot) حلاً ملائماً لهذه المشكلة.

كما أن هذا الإصدار من اللعبة مليء بالأخطاء والانهيارات المفاجئة، الأمر الذي يثبت أننا ما زلنا بعيدين كل البعد عن الحصول على تجربة حقيقية من لعبة بوكيمون دون أن نستخدم يدينا فيها.