أعلن إيلون ماسك في وقت سابق عن احتمال إضافة نفاثات الدفع التي تنتجها سبيس إكس إلى سيارات تسلا، وبإمكانك الآن رؤية النتيجة مسبقًا.

تظهر محاكاة جديدة صممها سلاف بوبوفسكي، فنان التأثيرات البصرية الخاصة، كيف سيبدو تسارع سيارة رود ستار من تسلا من الصفر إلى 96 كيلومترًا في الساعة، خلال 1.1 ثانية، عند إضافة معززات الدفع التي طورتها شركة سبيس إكس، وهو أمرٌ ألمح إليه إيلون ماسك سابقًا. أما في الواقع فالسيارة تتسارع من الصفر إلى 96 كيلومترًا في الساعة خلال 1.9 ثانية، وبسرعة قصوى تصل إلى 400 كيلومترًا في الساعة، قاطعة مسافة تصل إلى 620 كيلومترًا.

وإذا وصلت السيارة إلى تسارع 1.1 ثانية، ستصبح أسرع سيارة غير رياضية على الأرض، إذ أن أسرع سيارة حالية من فئتها تحتاج إلى ضعف هذا الزمن.

وألمح ماسك في تصريحات صحافية، في يونيو/حزيران 2019، إلى أنه قد يضيف معززات سبيس إكس إلى سيارات رود ستار، ما يعطيها قوة دفع كبيرة جدًا.

وقال ماسك في مايو/أيار 2020 إن «معززات سبيس إكس ستجعل السيارة تشبه سيارات جيمس بوند، بوضع صاروخ الدفع وراء لوحة السيارة، لكن بسب حجمه سيحتل معظم مساحة المقعد الخلفي.»