أخبار اليوم
__
8 24. 19
عالم الفضاء
سيارة تسلا تُكمل دورة كاملة حول الشمس للمرة الأولى
عالم الفضاء
علماء: استصلاح أراضي المريخ يتطلب إمطارها بنحو 3500 قنبلة نووية يوميًا
طموحات علمية
عيون اصطناعية مستقبلية قد تساعد مستخدميها على رؤية الأشعة تحت الحمراء
الصحة والطب
شركة يابانية تنتج بديلًا غذائيًا يتضمن جميع احتياجات الإنسان اليومية
العلوم المتقدمة
جرم ضخم يصطدم بكوكب المشتري
عالم الفضاء
بقايا القمر الاصطناعي الذي أسقطته الهند ما زالت تلوث مداره
طموحات علمية
بالفيديو: كيف تساعد غواصات صنع الجليد في إعادة تجميد مياه القطب الشمالي
الثورة الصناعية 2.0
ابتكار طبق طائر كأنه من عالم الأفلام
العلوم المتقدمة
تجربة للكشف عن الطاقة المظلمة لم تتمخض عن أي نتائج
مستقبل النقل
شركة فيرجن جالاكتك تكشف عن صالة فارهة لمينائها الفضائي
العلوم الصحية المتقدمة
علماء يطورون سراويل روبوتية تسهّل المشي
طموحات علمية
شركة طيران تختبر وسائل ترفيه تعتمد على الواقع الافتراضي

تعاون

نشر فريق من جامعة كامبريدج البريطانية، مقطع فيديو يظهر أسطول سيارات روبوتية صغيرة قادرة على تبديل مسار الطريق ذاتيًا أثناء التنقل في طريق ذي مسارين.

وتتمتع هذه السيارات الصغيرة بإمكانية الاتصال بعضها مع بعض بواسطة شبكة واي فاي. وأدت هذه الميزة -وفقًا للتجارب- إلى تحسين تدفق حركة المرور كثيرًا، ما يدفعنا إلى التفكير بضرورة تعليم المركبات ذاتية القيادة الاتصال والتعاون بعضها مع بعض مستقبلًا، لتحقيق أكبر قدرة من الاستفادة من تقنية القيادة الذاتية.

إشارة تنبيه

وترك الباحثون السيارات في تجربتهم تدور على طريق بمسارين دون أي اتصال بينها. ثم أوقفوا إحداها ما أدى إلى توقف عدد من السيارات الأخرى خلفها، منتظرة توفر مسافة كافية بين سيارات المسار المجاور للانتقال نحوه.

ولكن الحركة تغيرت بعد تفعيل القدرة على الاتصال بين السيارات، إذ أرسلت السيارة بمجرد توقفها إشارة تنبيه إلى السيارات الأخرى، ما جعل سيارات المسار الآخر تضبط سرعتها كي تتمكن سيارات المسار المتوقف من الانتقال بسهولة نحو المسار السليم.

تحسين التدفق المروري

ويؤكد الفريق على أن منح السيارات قدرةً الاتصال يحسن تدفق حركة المرور بنسبة تصل إلى 35%، ما يشير إلى ضرورة تعاون شركات تطوير المركبات ذاتية القيادة معًا لضمان انسيابية الاتصال بين أنظمتها المختلفة.

وقال مايكل هي، الطالب الجامعي في كلية سانت جون في كامبريدج ومصمم خوارزميات التجربة، في بيان صحافي نشره موقع الجامعة «بإمكان السيارات ذاتية القيادة أن تحل مشكلات عديدة مرتبطة بالقيادة في المدن، لكن ينبغي وجود طريقة لتتصل بعضها مع بعض.»

وتأتي الدراسة كجزء من مشروع بحثي، أنجزه فريق من طلبة الجامعة منتصف العام الماضي، بإشراف الأستاذة الجامعية أماندا بروك، من قسم علوم وتقنيات الحاسوب؛ وقالت بروك إن «تصميمنا يسمح بإجراء مجموعة واسعة من التجارب العملية منخفضة التكلفة يمكن تطبيقها على السيارات ذاتية القيادة. ولكي تُستخدَم تلك السيارات بأمان على الطرق الحقيقية، يجب معرفة كيفية تفاعلها بعضها مع بعض مستقبلًا لتحسين السلامة وتدفق حركة المرور.»

استمر بالحركة

سيارات صغيرة ذاتية القيادة تتعاون معًا لتحسين التدفق المروري

Alexander Popov via Unsplash/Tag Hartman-Simkins
>
<
أخبار اليوم
__
8 24. 19
استمر بالحركة

سيارات صغيرة ذاتية القيادة تتعاون معًا لتحسين التدفق المروري

Alexander Popov via Unsplash/Tag Hartman-Simkins

تعاون

نشر فريق من جامعة كامبريدج البريطانية، مقطع فيديو يظهر أسطول سيارات روبوتية صغيرة قادرة على تبديل مسار الطريق ذاتيًا أثناء التنقل في طريق ذي مسارين.

وتتمتع هذه السيارات الصغيرة بإمكانية الاتصال بعضها مع بعض بواسطة شبكة واي فاي. وأدت هذه الميزة -وفقًا للتجارب- إلى تحسين تدفق حركة المرور كثيرًا، ما يدفعنا إلى التفكير بضرورة تعليم المركبات ذاتية القيادة الاتصال والتعاون بعضها مع بعض مستقبلًا، لتحقيق أكبر قدرة من الاستفادة من تقنية القيادة الذاتية.

إشارة تنبيه

وترك الباحثون السيارات في تجربتهم تدور على طريق بمسارين دون أي اتصال بينها. ثم أوقفوا إحداها ما أدى إلى توقف عدد من السيارات الأخرى خلفها، منتظرة توفر مسافة كافية بين سيارات المسار المجاور للانتقال نحوه.

ولكن الحركة تغيرت بعد تفعيل القدرة على الاتصال بين السيارات، إذ أرسلت السيارة بمجرد توقفها إشارة تنبيه إلى السيارات الأخرى، ما جعل سيارات المسار الآخر تضبط سرعتها كي تتمكن سيارات المسار المتوقف من الانتقال بسهولة نحو المسار السليم.

تحسين التدفق المروري

ويؤكد الفريق على أن منح السيارات قدرةً الاتصال يحسن تدفق حركة المرور بنسبة تصل إلى 35%، ما يشير إلى ضرورة تعاون شركات تطوير المركبات ذاتية القيادة معًا لضمان انسيابية الاتصال بين أنظمتها المختلفة.

وقال مايكل هي، الطالب الجامعي في كلية سانت جون في كامبريدج ومصمم خوارزميات التجربة، في بيان صحافي نشره موقع الجامعة «بإمكان السيارات ذاتية القيادة أن تحل مشكلات عديدة مرتبطة بالقيادة في المدن، لكن ينبغي وجود طريقة لتتصل بعضها مع بعض.»

وتأتي الدراسة كجزء من مشروع بحثي، أنجزه فريق من طلبة الجامعة منتصف العام الماضي، بإشراف الأستاذة الجامعية أماندا بروك، من قسم علوم وتقنيات الحاسوب؛ وقالت بروك إن «تصميمنا يسمح بإجراء مجموعة واسعة من التجارب العملية منخفضة التكلفة يمكن تطبيقها على السيارات ذاتية القيادة. ولكي تُستخدَم تلك السيارات بأمان على الطرق الحقيقية، يجب معرفة كيفية تفاعلها بعضها مع بعض مستقبلًا لتحسين السلامة وتدفق حركة المرور.»

التالي__ أوبر قد تطلق خدمة توصيل الطعام مقابل اشتراك شهري >>>
<<< فيسبوك تكشف أخيرًا عن مشاريع الروبوتات السرية __السابق
>
المقال التالي