تمكن فريق من العلماء الفيزيائيين من إجراء تفاعل الاندماج النووي باستخدام جهاز يمكن تركيبه على سطح المكتب، وينفذ الجهاز الذي يدعى زي-بينش التفاعل بطريقة مشابهة لجميع نظم الاندماج الأخرى، إلا أن نطاق عمله –وفقًا لموقع فيزيكس وورد- أصغر بكثير من مولدات الطاقة الضخمة التي يستخدمها العلماء عادة في تطوير تقنيات إنتاج الطاقة عن طريق الاندماج النووي.

يبلغ طول جهاز  زي-بينش -الذي طوره علماء من جامعة واشنطن- مترًا ونصف، ويستطيع الجهاز إجراء تفاعل الاندماج لمدة خمس ميكروثواني، ويعمل بحصر البلازما وضغطها في مجال مغناطيسي قوي. وحُصرت البلازما في التجربة –وفقًا لموقع فيزيكس وورد- لمدة 16 ميكروثانية، واستمر تفاعل الاندماج نحو  ثلث هذه المدة.

لن يقدم هذا الاكتشاف حلًا لأزمة الطاقة في العالم، لكنه يثبت إمكانية إجراء تفاعل الاندماج على نطاق صغير جدًا، خلافًا لما توقعه معظم العلماء سابقًا.