أخبار اليوم
__
8 24. 19
عالم الفضاء
سيارة تسلا تُكمل دورة كاملة حول الشمس للمرة الأولى
عالم الفضاء
علماء: استصلاح أراضي المريخ يتطلب إمطارها بنحو 3500 قنبلة نووية يوميًا
طموحات علمية
عيون اصطناعية مستقبلية قد تساعد مستخدميها على رؤية الأشعة تحت الحمراء
الصحة والطب
شركة يابانية تنتج بديلًا غذائيًا يتضمن جميع احتياجات الإنسان اليومية
العلوم المتقدمة
جرم ضخم يصطدم بكوكب المشتري
عالم الفضاء
بقايا القمر الاصطناعي الذي أسقطته الهند ما زالت تلوث مداره
طموحات علمية
بالفيديو: كيف تساعد غواصات صنع الجليد في إعادة تجميد مياه القطب الشمالي
الثورة الصناعية 2.0
ابتكار طبق طائر كأنه من عالم الأفلام
العلوم المتقدمة
تجربة للكشف عن الطاقة المظلمة لم تتمخض عن أي نتائج
مستقبل النقل
شركة فيرجن جالاكتك تكشف عن صالة فارهة لمينائها الفضائي
العلوم الصحية المتقدمة
علماء يطورون سراويل روبوتية تسهّل المشي
طموحات علمية
شركة طيران تختبر وسائل ترفيه تعتمد على الواقع الافتراضي

تعد صورة الثقب الأسود التي نشرها علماء يوم الأربعاء بمثابة الرصد المباشر الأول على الإطلاق لثقب أسود عبر شبكة التلسكوبات العملاقة «إيفنت هورايزون.» فضلًا عن أنها دليل يدعم نظرية النسبية العامة لآينشتاين.

لكن الصورة التي نشرها العلماء والتي تظهر حلقة برتقالية اللون متوهجة، كانت غامضة ومشوشة بعض الشيء. لهذا تعهد العلماء من شبكة إيفنت هورايزون التي التقطت الصورة، بأن تكون الصورة التالية ستكون أوضح بكثير.

تتألف «تلسكوبات إيفنت هورايزون» من شبكة تلسكوبات راديوية موزعة حول العالم. وبوسع العلماء التعامل مع هذه الشبكة وكأنها قرص تلسكوبي واحد بحجم الكوكب عن طريق جمع البيانات ودمجها معًا. ما سهل عليهم عمليات رصد الأجرام الصغيرة أو البعيدة كالثقب الأسود في مركز مجرة «إم 87.» لكن قلة عدد التلسكوبات في الشبكة حال دون التقاط صورة ذات دقة عالية.

وأوضح «شيب دويليمان» مدير شبكة التلسكوبات خلال البث المباشر يوم الأربعاء أن عددًا من التلسكوبات انضمت إلى الشبكة منذ بدء عملية جمع بيانات الثقب الأسود لمجرة إن 87، ما يعني أن أي صور مستقبلية ملتقطة ستكون بلا ريب أكثر وضوحًا ودقة. وأشار أيضًا إلى إمكانية تنقية الصورة الحالية باستخدام خوارزميات خاصة.

التقطت الصورة الحالية بالاعتماد على شبكة تلسكوبات بوسعها التقاط أطوال موجبة صغيرة تصل إلى ملليمتر واحد. ويطمح دويليمان إلى أن يحقق قياس أقل يصل إلى 0.87 ملليمتر، وهذا من شأنه أن يزيد من دقة الصور المستقبلية بنسبة 13%.

قد تتطور شبكة إيفنت هورايزون لتتجاوز أيضًا نطاق الأرض. إذ قال دويليمان معربًا عن رغبته وأمله في الاعتماد أيضًا على التلسكوبات المدارية، «لا يكفينا شبكة رصد عالمية مقتصرة على الأرض، نحن نطمح إلى الامتداد إلى الفضاء.»

وهذا يبشر بإمكانية الحصول على صور أكثر دقة للثقوب السوداء في المستقبل. وقد يعين شبكة إيفنت هورايزون أيضًا على تحقيق هدفها أخيرًا بالتقاط صورة للثقب الأسود فائق الضخامة في منطقة «الرامي أ» في مركز مجرة درب التبانة.

العلماء يعدون بصور أكثر وضوحًا للثقب الأسود

Event Horizon Telescope/Tag Hartman-Simkins
>
<
أخبار اليوم
__
8 24. 19

العلماء يعدون بصور أكثر وضوحًا للثقب الأسود

Event Horizon Telescope/Tag Hartman-Simkins

تعد صورة الثقب الأسود التي نشرها علماء يوم الأربعاء بمثابة الرصد المباشر الأول على الإطلاق لثقب أسود عبر شبكة التلسكوبات العملاقة «إيفنت هورايزون.» فضلًا عن أنها دليل يدعم نظرية النسبية العامة لآينشتاين.

لكن الصورة التي نشرها العلماء والتي تظهر حلقة برتقالية اللون متوهجة، كانت غامضة ومشوشة بعض الشيء. لهذا تعهد العلماء من شبكة إيفنت هورايزون التي التقطت الصورة، بأن تكون الصورة التالية ستكون أوضح بكثير.

تتألف «تلسكوبات إيفنت هورايزون» من شبكة تلسكوبات راديوية موزعة حول العالم. وبوسع العلماء التعامل مع هذه الشبكة وكأنها قرص تلسكوبي واحد بحجم الكوكب عن طريق جمع البيانات ودمجها معًا. ما سهل عليهم عمليات رصد الأجرام الصغيرة أو البعيدة كالثقب الأسود في مركز مجرة «إم 87.» لكن قلة عدد التلسكوبات في الشبكة حال دون التقاط صورة ذات دقة عالية.

وأوضح «شيب دويليمان» مدير شبكة التلسكوبات خلال البث المباشر يوم الأربعاء أن عددًا من التلسكوبات انضمت إلى الشبكة منذ بدء عملية جمع بيانات الثقب الأسود لمجرة إن 87، ما يعني أن أي صور مستقبلية ملتقطة ستكون بلا ريب أكثر وضوحًا ودقة. وأشار أيضًا إلى إمكانية تنقية الصورة الحالية باستخدام خوارزميات خاصة.

التقطت الصورة الحالية بالاعتماد على شبكة تلسكوبات بوسعها التقاط أطوال موجبة صغيرة تصل إلى ملليمتر واحد. ويطمح دويليمان إلى أن يحقق قياس أقل يصل إلى 0.87 ملليمتر، وهذا من شأنه أن يزيد من دقة الصور المستقبلية بنسبة 13%.

قد تتطور شبكة إيفنت هورايزون لتتجاوز أيضًا نطاق الأرض. إذ قال دويليمان معربًا عن رغبته وأمله في الاعتماد أيضًا على التلسكوبات المدارية، «لا يكفينا شبكة رصد عالمية مقتصرة على الأرض، نحن نطمح إلى الامتداد إلى الفضاء.»

وهذا يبشر بإمكانية الحصول على صور أكثر دقة للثقوب السوداء في المستقبل. وقد يعين شبكة إيفنت هورايزون أيضًا على تحقيق هدفها أخيرًا بالتقاط صورة للثقب الأسود فائق الضخامة في منطقة «الرامي أ» في مركز مجرة درب التبانة.

التالي__ أول صورة لثقب أسود تؤكد نظرية أينشتاين >>>
<<< دار نشر مرموقة تستخدم خورازمية تعلم آلة لتأليف كتاب __السابق
>
المقال التالي