أخبار اليوم
__
5 31. 20
مستقبل النقل
إيلون ماسك يستعد لنهاية العالم بسيارات مضادة للرصاص!
الثورة الصناعية 4.0
ما ألطف هذا الداسر الأيوني الصغير!
العلوم المتقدمة
الزائر البينجمي «أومواموا» قد يكون من أندر الأجرام في الكون
عالم الفضاء
الصين تخطط لبناء محطة الفضاء «هيفنلي بالاس»
العلوم المتقدمة
بالفيديو: ناسا تظهر كيف تعصف الرياح الشمسية بكوكب المريخ وتعرّيه من غلافه الجوي
عالم الفضاء
ناسا تلاحق تمساحًا في موقع انطلاق مركبات الفضاء
مستقبل النقل
شركة فورد تطور نظامًا يجعل سيارات الشرطة تحرق فيروس كورونا المستجد
الذكاء الاصطناعي
الذكاء الاصطناعي يدرس تغريدات الشباب من أجل فهم أعمق للغة البشر
عالم الفضاء
إيلون ماسك: أتحمل المسؤولية إن حدث خطأ في الإطلاق
عالم الفضاء
رواد فضاء سبيس إكس يودعون أطفالهم افتراضيًا
الثورة الصناعية 4.0
جهاز جديد يحاكي جميع النكهات
عالم الفضاء
سبيس إكس تعلن عن رحلات فضائية خاصة من خلال برنامج «المسافر الخاص»

الصدأ ثروة

نصيحتنا للمسافرين المستقبلين في الفضاء: اترك سفينتك الفضائية تحت المطر فهذا يحافظ على حياتك، إذ لمّح بحث جديد إلى فعالية مسحوق الصدأ في اعتراض الأشعة الكونيّة الخطيرة التي يتعرض لها رواد الفضاء عن مغادرتهم الغلاف الجوي لكوكب الأرض.

دلو من المسامير

وتعد حماية رواد الفضاء من الأشعة الكونية من أهم التحديات التي نواجهها قبل إرسال مركبة مأهولة إلى المريخ أو أبعد من ذلك، فالتعرض لقدر كبير من الأشعة الكونية خطير، خاصةً بوساطة تقنيات الحماية الحالية.

ويحجب المعدن المُؤكسد، وخاصة أكسيد الغادولينيوم، الأشعة بفعالية أكبر من أي شيء آخر، وفق بحث نُشر في دورية راديشن فيزيكس أند كيمستري في يناير الماضي. ما قد يعطي المهندسين حلًا جديدًا لحماية الرواد خلال الرحلات الفضائية طويلة الأمد وكانت الدراسة نتيجة تعاون بين لوكهيد مارتن وجامعة ولاية نورث كارولينا.

درع خفيف

وتصد طبقة مسحوق الغادولينيوم الأشعة دون زيادة حجم السفينة. وقال المهندس النووي روب هايز، في بيان صحافي «نحاول تقليل وزن المركبة بنسبة 30% مع الحفاظ على المستوى الذي وصلنا إليه لحجب الأشعة، أو تعزيز هذه القدرة بنسبة 30% والحفاظ على الوزن الحالي. أي أن مقاربتنا تعتمد على تخفيف الحجم المُستهلك للحماية من الأشعة الكونيّة.»

 

حزام الصدأ

الصدأ: درعنا في الفضاء ضد الأشعة الكونيّة القاتلة

LAITR KEIOWS
>
<
أخبار اليوم
__
5 31. 20
حزام الصدأ

الصدأ: درعنا في الفضاء ضد الأشعة الكونيّة القاتلة

LAITR KEIOWS

الصدأ ثروة

نصيحتنا للمسافرين المستقبلين في الفضاء: اترك سفينتك الفضائية تحت المطر فهذا يحافظ على حياتك، إذ لمّح بحث جديد إلى فعالية مسحوق الصدأ في اعتراض الأشعة الكونيّة الخطيرة التي يتعرض لها رواد الفضاء عن مغادرتهم الغلاف الجوي لكوكب الأرض.

دلو من المسامير

وتعد حماية رواد الفضاء من الأشعة الكونية من أهم التحديات التي نواجهها قبل إرسال مركبة مأهولة إلى المريخ أو أبعد من ذلك، فالتعرض لقدر كبير من الأشعة الكونية خطير، خاصةً بوساطة تقنيات الحماية الحالية.

ويحجب المعدن المُؤكسد، وخاصة أكسيد الغادولينيوم، الأشعة بفعالية أكبر من أي شيء آخر، وفق بحث نُشر في دورية راديشن فيزيكس أند كيمستري في يناير الماضي. ما قد يعطي المهندسين حلًا جديدًا لحماية الرواد خلال الرحلات الفضائية طويلة الأمد وكانت الدراسة نتيجة تعاون بين لوكهيد مارتن وجامعة ولاية نورث كارولينا.

درع خفيف

وتصد طبقة مسحوق الغادولينيوم الأشعة دون زيادة حجم السفينة. وقال المهندس النووي روب هايز، في بيان صحافي «نحاول تقليل وزن المركبة بنسبة 30% مع الحفاظ على المستوى الذي وصلنا إليه لحجب الأشعة، أو تعزيز هذه القدرة بنسبة 30% والحفاظ على الوزن الحالي. أي أن مقاربتنا تعتمد على تخفيف الحجم المُستهلك للحماية من الأشعة الكونيّة.»

 

التالي__ فريق يسعى إلى استغلال الطاقة غير المحدودة في باطن الأرض >>>
<<< سبيس إكس تعلن عن إطلاقها رحلات سياحة فضائية العام المقبل __السابق
>
المقال التالي