باختصار
تعد الأربطة المطاطية إحدى أبسط الأدوات وأكثرها نفعًا، وتوشك هذه الأدوات على أن تصبح ذات فائدة أكبر بفضل الجهود المتضافرة بين أكبر شركة مصنعة للأربطة المطاطية في العالم، وباحثين بريطانيين.

إعادة رسم حدود لتكرارية الاستعمال

تقف شركة «ألاينس رابر كومباني» على مشارف إنتاج الأربطة المطاطية الأكثر ثباتًا حتى الآن، وتمتلك الشركة باعًا طويلًا في هذه الصناعة، إذ يبلغ عمرها 94 عامًا ويقع مقرها الرئيس في ولاية أوهايو الأمريكية، وتعمل حاليًا مع باحثين من جامعة ساسكس، لتصميم أربطة مطاطية مشبعة بمادة الجرافين لتكون غير قابلة للقطع، إذ يتفوق الجرافين بصلابته على الفولاذ بمئتي ضعف. ويبقى الأمل معقودًا على أن تظهر تلك الأربطة متانة تضاهي متانة الجرافين.

ووفقًا لجيسون ريزنر؛ مدير استراتيجات الأعمال في شركة «ألاينس رابر كومباني» يكمن المفتاح وراء تحقيق هذا الإنجاز في التوصل إلى خليط متوازن على نحو متكامل، فإضافة كمية ضئيلة من الجرافين لن تجعل المطاط متينًا بما فيه الكفاية، ومن الجهة الأخرى فإن إضافة كمية مفرطة من الجرافين ستؤدي إلى فقدان المطاط لمرونته، ومن أجل تلك الغاية ستمضي الشركة العام القادم في العمل إلى جانب الباحثين البريطانيين من جامعة ساسكس لتطوير النسبة المثالية.

وتخطط الشركة لبيع أربطة الجرافين المطاطية لعدد من القطاعات الصناعية بمجرد إتقان صنعها، كالشركات الزراعية، وشركات بيع التقنية بالجملة، وشركات بيع اللوازم المكتبية بالتجزئة، وجميعها ستبدي اهتمامًا بهذا المنتج.

حقوق الصورة: شركة «آلاينس رابر كومباني.»
حقوق الصورة: شركة «آلاينس رابر كومباني.»

قابلية استخدام محسّنة

وإلى جانب السعي نحو أربطة غير قابلة للقطع؛ صرح جيسون لموقع «بيزنس إنسايدر» بأن الجرافين سيغطي الخصائص التي تفتقر إليها الأربطة المطاطية حاليًا، إذ يمكن صنع أربطة جرافين مطاطية مضادة للكهرباء السكونية، ما يحسن من قابليتها للاستخدام في ربط الأجهزة الإلكترونية.

وأضاف جيسون «ما من أحد في قطاع الإلكترونيات يرغب في اقتناء أدوات تولد شحنات سكونية بالقرب من اللوحات الأم أو الدارات الكهربائية، إذ يمكن استخدام أربطة مضادة للكهرباء السكونية حول جميع الإلكترونيات دون أن تشكل خطرًا عليها.»

ومن الممكن إضافة تقنية تحديد الهوية بموجات الراديو «آر إف آي دي» إلى أربطة الجرافين المطاطية، وتستطيع الشركة أيضًا إنتاج أربطة تغير من لونها اعتمادًا على درجة الحرارة أو الوقت، ما سيساعد المزارعين والبقالين على تتبع منتجاتهم على طول سلسلة الإمدادات.

وقال جيسون «تخيل رباطًا مطاطيًا يغير من لونه إذا وصلت درجة حرارته إلى 35 درجة مئوية.» حقًا ستساعد هذه الميزة على مراقبة جودة المنتج، وأضاف أيضًا «وبذلك سيدرك متجر البقالة بأن منتجه تخطى درجة الحرارة المقررة، ما يعني أنه أضحى غير صالح للاستخدام، وسيتاح للمتجر بناءً على ذلك رفض المنتج عند ملاحظة تغير لون الرباط.»

ولكن عندما نتكلم عن تلك الفئة التي تستخدم الأربطة المطاطية لحفظ لوازمها في المكاتب أو المنازل، فإن الميزة الأبرز التي يبحثون عنها هي المتانة، وجدير بالذكر أن هذا الإنجاز العلمي لا يمثل سوى إحدى تطبيقات الخصائص الفريدة لمادة الجرافين.