أعلنت شركة فايزر لصناعة الأدوية أن لقاحها ضد فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) فعّال بنسبة 95% دون أي آثار جانبية خطيرة وتعدّ هذه النسبة تحسنًا ملحوظًا عن النتائج التي أصدرتها الشركة مسبقًا.

وأثبت اللقاح - وفقًا للشركة - فعاليته بنسبة 94% لدى كبار السن وهم أكثر الفئات تضررًا من فيروس كورونا المستجد.

وكانت الشركة قد أعلنت في التاسع من شهر نوفمبر/تشرين الثاني أن لقاحها فعال بنسبة 90.5% وفقًا لنتائج الاختبارات الأولية، وأعلنت شركة موديرنا بعدها أن لقاحها فعال بنسبة 94.5%، ما يعني أن فعالية اللقاحين متساوية تقريبًا.

كانت الآثار الجانبية للقاح شركة فايزر ضئيلة، إذ أبلغ 3.8% من المشاركين عن شعورهم بتعب عام بعد الجرعة الثانية و2% منهم بالصداع.

ستقدم شركة فايزر الأمريكية وشركة بيونتك الألمانية طلبًا للحصول على تصريح طارئ لإدارة الغذاء والدواء الأمريكية، وأعلنت الشركة استعدادها لإنتاج 50 مليون جرعة قبل نهاية العام 2020 و1,3 مليار جرعة مع نهاية عام 2021، ومن المحتمل أن تحصل الولايات المتحدة الأمريكية على 12.5 مليون جرعة خلال هذا العام.

وقال ألبرت بورلا الرئيس التنفيذي لشركة فايزر في بيان له «تمثل نتائج الدراسة خطوة مهمة في هذه المرحلة التاريخية التي استمرت ثمانية أشهر لتقديم لقاح قادر على إنهاء هذا الوباء.»