أخبار اليوم
__
7 20. 19
مستقبل النقل
مالك إحدى سيارات تسلا يحطم الرقم القياسي ويقودها لمسافة بلغت 900 ألف كيلومتر
مستقبل النقل
نظام حساسات جديد يستخدم تقنية «الليدار» قد يثبت أن إيلون ماسك مخطئ
العلوم المتقدمة
ناسا تكتشف مستعرًا أعظمًا يلفه الغموض
مجتمع المستقبل
للمرة الأولى حكم روبوتي يقدم مباراة بيسبول احترافية
الثورة الصناعية 2.0
روبوت يؤدي تحدي غطاء الزجاجة
عالم الفضاء
الهند تلغي مهمة إلى القمر قبل ساعة من الإطلاق
الثورة الصناعية 2.0
مهندسون يصممون أشياء تتحدى قدرة الإمساك عند الروبوتات
مستقبل النقل
المملكة المتحدة تطلق خطة لتزويد المنازل الحديثة كافة بشواحن للسيارات الكهربائية
الذكاء الاصطناعي
الذكاء الاصطناعي يطور أول لقاح له
العلوم المتقدمة
العلماء ينتقدون أبحاث معهد سيتي
العلوم المتقدمة
علماء يلتقطون أول صورة على الإطلاق للتشابك الكموميّ
البيئة والطاقة
أداة جديدة تساعد على احتواء البلازما المنصهرة في مفاعلات الانصهار

تفتت

تعرضت حافة إحدى الصفائح التكتونية، وهي جزء ضخم من القشرة الأرضية تحمل القارات وقيعان المحيطات، إلى الانقسام عند منتصفها.

وبدأ العلماء في دراسة هذه الصفيحة الواقعة قبالة ساحل البرتغال بعدما تسبب في زلزال غير متوقع وتسونامي في العام 1969. ويعتقدون أنهم يشهدون حاليًا ميلاد منطقة اندساس جديدة، وفقًا لدورية ناشونال جيوغرافيك، ويحدث في هذه المناطق احتكاك صفيحتين تكتونيتين معًا وتفتتهما ما يسبب زلازل قوية.

تدريجيًا

يرى جواو دوارتي، عالم الجيولوجيا البحرية في جامعة لشبونة، أن تفتت الصفيحة التكتونية بدأ بعد تسرب المياه عبر طبقتها العلوية. لكن بحث جواو لم يخضع للمراجعة ولم ينشر في أي مجلة علمية حتى الآن، ولذا فإن تكوّن مناطق اندساس جديدة ما زال غير مؤكد.

وقال دوارتي لدورية ناشونال جيوجرافيك «هذه إحدى أهم المسائل غير المحسومة بخصوص الصفائح التكتونية.»

سد الفجوة

تشير بعض النماذج الخاصة بالصفائح التكتونية إلى حركتها التدريجية المستمرة ما يؤدي إلى حركة كندا وأوروبا باتجاه بعضهما تدريجيًا.

وإن صحّ بحث دوارتي وتفتت الصفيحة التكتونية الواقعة قبالة سواحل البرتغال، سيمثل ذلك أول خطوة نحو تضاؤل حجم المحيط الأطلنطي واقتراب كندا وأوروبا من بعضهما وحدوث زلازل قوية بعد ذلك.

الصفائح التكتونية

تفتت صفيحة تكتونية قد يسبب زلازل كارثية

Shutterstock/Victor Tangermann
>
<
أخبار اليوم
__
7 20. 19
الصفائح التكتونية

تفتت صفيحة تكتونية قد يسبب زلازل كارثية

Shutterstock/Victor Tangermann

تفتت

تعرضت حافة إحدى الصفائح التكتونية، وهي جزء ضخم من القشرة الأرضية تحمل القارات وقيعان المحيطات، إلى الانقسام عند منتصفها.

وبدأ العلماء في دراسة هذه الصفيحة الواقعة قبالة ساحل البرتغال بعدما تسبب في زلزال غير متوقع وتسونامي في العام 1969. ويعتقدون أنهم يشهدون حاليًا ميلاد منطقة اندساس جديدة، وفقًا لدورية ناشونال جيوغرافيك، ويحدث في هذه المناطق احتكاك صفيحتين تكتونيتين معًا وتفتتهما ما يسبب زلازل قوية.

تدريجيًا

يرى جواو دوارتي، عالم الجيولوجيا البحرية في جامعة لشبونة، أن تفتت الصفيحة التكتونية بدأ بعد تسرب المياه عبر طبقتها العلوية. لكن بحث جواو لم يخضع للمراجعة ولم ينشر في أي مجلة علمية حتى الآن، ولذا فإن تكوّن مناطق اندساس جديدة ما زال غير مؤكد.

وقال دوارتي لدورية ناشونال جيوجرافيك «هذه إحدى أهم المسائل غير المحسومة بخصوص الصفائح التكتونية.»

سد الفجوة

تشير بعض النماذج الخاصة بالصفائح التكتونية إلى حركتها التدريجية المستمرة ما يؤدي إلى حركة كندا وأوروبا باتجاه بعضهما تدريجيًا.

وإن صحّ بحث دوارتي وتفتت الصفيحة التكتونية الواقعة قبالة سواحل البرتغال، سيمثل ذلك أول خطوة نحو تضاؤل حجم المحيط الأطلنطي واقتراب كندا وأوروبا من بعضهما وحدوث زلازل قوية بعد ذلك.

التالي__ ألمانيا تجهز طريقًا سريًعا بخطوط كهربائية عالية الجهد لشحن المركبات الكهربائية >>>
<<< مفاعل حيوي يستخدم الطحالب لإنتاج الأكسجين والطعام على محطة الفضاء الدولية __السابق
>
المقال التالي