العشوائية البشرية

عانى البشر كثيرًا من محاولة فهم الوعي البشري. ما الذي يحكمه بيولوجيًّا مثلًا؟ واكتشفت دراسة حديثة ملاحظات جديدة قد تجيب على أسئلتنا، إذ كشفت أنَّ الدماغ البشري يشترك مع الكون بتفاصيل أكثر ممّا نتخيَّل.

ووفقًا للباحثين في فرنسا وكندا، فإنَّ أدمغتنا تنتج الوعي بسبب زيادة الإنتروبيا «العشوائية أو الاعتلاج» فيه، وهو مفهوم يدلُّ على تحوُّلات تحدث في الكون منذ الانفجار العظيم. ووافقت مجلَّة فيزكال ريفيو إي على نشر الدراسة لديها.

تطوَّر مفهوم الإنتروبيا عبر الزمن، وما زال يُشتهَر بغموضه. ويعبّر مفهوم الإنتروبيا عن الخصائص الديناميكية الحرارية التي تحكم درجة الفوضى والعشوائية داخل نظام فيزيائي. ويمكن تعريفه بأنَّه وصف لتطوُّر النظام من حالة الانتظام إلى الفوضى.

ينصُّ القانون الثاني في الديناميكا الحرارية على أنَّ الإنتروبيا إمّا أن تزيد أو تبقى ثابتة داخل نظام مغلق، لكنَّها لا تنقص دون تدخُّل خارجي. ويصف مثال مكعَّب الثلج هذه الحالة، إذ أنَّ مكعَّب الثلج يمثّل حالة من الإنتروبيا المنخفضة وعندما يذوب فإنَّ الإنتروبيا داخله تزيد.

ويرى كثير من الفيزيائيّين أنَّ الكون في حالة إنتروبيا متزايدة باستمرار. فعندما حدث الانفجار العظيم، كان الكون في حالة إنتروبيا منخفضة، واستمرَّ منذ تلك اللحظة بالتوسُّع والنموُّ، ما أدّى إلى زيادة حالة الإنتروبيا. وبناءً على نتائج الدراسة الجديدة، فإنَّ أدمغتنا تخضع لتحوُّلات مشابهة. ويبدو أنَّ حالة الوعي نتيجة لهذه التحوُّلات.

الدماغ والفوضى

لمعرفة كيف يتوافق مفهوم الإنتروبيا مع العمليَّات التي تحدث في الدماغ، قارن الباحثون حالة النظام في الدماغ البشري أثناء الوعي مع حالته في الدماغ أثناء فقدان الوعي. وأجروا ذلك بصياغة شبكات عصبية أُخِذت من أدمغة تسعة مشاركين، يعاني سبعة منهم من الصرع.

وراقب الباحثون إن كانت الخلايا العصبية تتفاعل مع بعضها البعض في مراحل معيَّنة، وتقدم تلك البيانات مؤشرات عن ارتباط الخلايا العصبية ببعضها. قارن الباحثون بعد ذلك ملاحظاتهم عن مرضى مستيقظين ومرضى نائمين ومرضى صرع يعانون من نوبات اختلاجية. فوجدوا أنَّ أدمغة المشاركين أظهرت حالة إنتروبيا مرتفعة عند الاستيقاظ والانتباه الكاملين. وكتب الباحثون في الدراسة «وجدنا نتائج بسيطة ومدهشة، تتمتَّع حالة الاستيقاظ والتنبُّه الطبيعية بأكبر عدد تشكيلات ممكن من التفاعلات في الشبكة العصبية، ما يشير إلى قيمة مرتفعة من الإنتروبيا.»

دفعت هذه النتائج الباحثين إلى القول بأنَّ الوعي قد يكون نتيجة ثانوية لنظام يسعى إلى زيادة تبادل المعلومات. وبعبارة أخرى، ينشأ الوعي البشري بسبب زيادة الإنتروبيا.

قد تبدو النظرية التي طرحها الفريق مشوِّقةً ومستفزَّة، وستقود إلى أبحاث تستكشف الروابط المحتملة بين الوعي البشري والإنتروبيا. لكنَّها ما زالت بدائية غير حاسمة، إذ أنَّ عدد المشاركين في الدراسة صغير جدًّا. وعلى الباحثين استنباط هذه النتائج ذاتها من عدد مشاركين أكبر وفي حالات متنوّعة يمرُّ بها الدماغ. لكنَّها نتائج مهمة تفتح لنا آفاقًا جديدة قد تقودنا في المستقبل إلى فهم ظاهرة الوعي البشري الفريدة.