ناسا/ مخبر الدفع النفاث – معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا/ أنظمة مالين العلمية الفضائية
ناسا/ مخبر الدفع النفاث – معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا/ أنظمة مالين العلمية الفضائية

أنفقت ناسا ثروة كاملة على مركبة كيوريوسيتي الجوالة، ومن حسن الحظ أنهم لم يبخلوا على الكاميرا المحمولة على متنها. فقد نشرت الوكالة صوراً عالية الدقة للمريخ كافية لجعلنا نشعر وكأننا هناك فعلاً.

يقول آشوين فاسافادا، أحد العلماء في مشروع كيوريوسيتي: "شعر فريق كيوريوسيتي العلمي بالحماس عندما تمكنوا من القيام بهذه الرحلة على المريخ، في منطقة تشبه الصحراء في جنوب غرب أميركا".

قامت المركبة الجوالة بالتقاط الصور في 8 سبتمبر الماضي. حيث تظهر منطقة موراي باتيس في الصور الملونة شديدة الوضوح، وذلك داخل حفرة جيل العملاقة في المريخ.

وفقاً لفاسافادا، فقد استنتج علماء كيوريوسيتي أن كثباناً رملية قديمة في المريخ "تشكّلت ثم دُفِنت، وخضعت لتحولات كيميائية بفعل المياه في الأرض، ومن ثم ظهرت مرة أخرى، وتحولت إلى المعالم التي نراها حالياً بفعل عوامل الحت والتعرية".

هذه الصور ليست إلا مجرد بداية. حيثُ تخطط ناسا لترينا المزيد من الصور، وذلك عندما تستكشف كيوريوسيتي مناطق جبلية واسعة، وأراضي أشد وعورة، وإن استمرّوا في ذلك، فقد نحصل على صورة كاملة لهذا الكوكب الشقيق قريباً جداً.

ناسا/ مخبر الدفع النفاث – معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا/ أنظمة مالين العلمية الفضائية
ناسا/ مخبر الدفع النفاث – معهد كاليفورنيا للتكنولوجيا/ أنظمة مالين العلمية الفضائية