أخبار اليوم
__
11 22. 19
مستقبل النقل
مخترع بريطاني يسجل سرعة قياسية في الطيران ببدلة نفاثة
عالم الفضاء
ناسا تخطط لاختبار مركبة فضائية جميلة تشبه مكوك الفضاء
عالم الفضاء
شاهد: تفعيل طاقم «كرو دراجون» لنظام إجهاض الإطلاق
الثورة الصناعية 4.0
العلماء يقترحون تخويف الروبوتات من الموت لتحسين أدائها
العلوم المتقدمة
أقمار نبتون تتراقص متجنبة ارتطامها ببعضها
عالم الفضاء
الصين تطلق أكبر عدد من الصواريخ إلى الفضاء مقارنة بأي دولة أخرى
البيئة والطاقة
شركة ناشئة يمولها بيل جيتس تبتكر فرنًا صناعيًا بالاعتماد على الطاقة الشمسية
العلوم المتقدمة
الاستعداد لإطلاق شهب اصطناعية تنير سماء الليل من قمر اصطناعي
العلوم المتقدمة
طفل عبقري في التاسعة من عمره ينهي دراسته الجامعية ويصبح مهندسًا
العلوم المتقدمة
دراسة تكشف أن مستوى إدراك رواد الفضاء يتناقص بازدياد مدة بعثاتهم
عالم الفضاء
دراسة: السياحة في الفضاء ستدمر الكوكب
عالم الفضاء
الصين تنجح في اختبار هبوط مركبة فضائية على سطح المريخ

دماغ فضائي

لا ريب أن انعدام الوزن في الفضاء مصدر للإزعاج، إذ يتطلب من رواد الفضاء ربط أنفسهم قبل النوم حتى لا ينجرفوا ويطفوا في أنحاء المركبة، إلا أن إبقاء الأعضاء الداخلية لأجسامهم في مكانها أمر أصعب.

ويبدو أن السوائل ترتفع إلى أدمغة رواد الفضاء خلال رحلات الفضاء الطويلة، ما يجعل أدمغتهم تتمدد. وحتى بعد شهور من العودة إلى الأرض، تظل البطينات الدماغية لرواد الفضاء متضخمة، وهي حويصلات داخل المخ تحتوي على سوائل مخية، وتؤدي إلى حدوث مشكلات في البصر ومشكلات طبية أخرى، وفقًا لبحث نشر الاثنين في دورية وقائع الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم.

بالونات الماء

وجدت الدراسة التي أجراها فريق كبير من علماء الأعصاب الأوروبيين، أن بطينات المخ لدى 11 رائد فضاء روسي عادوا إلى الأرض توسّعت أكثر من 11%، لتراكم السوائل في أدمغتهم. وبعد سبعة أشهر من عودتهم، كانت البطينات أكبر بنسبة 6% من المعتاد، واستنتجت الدراسة أنه توجد علاقة بين انتفاخ البطينات وحالات تدهور البصر لدى رواد الفضاء.

حماية الدماغ

لا يعرف الأطباء إن كان التأثير سيزداد في رحلات الفضاء الطويلة، لأنه مجال جديد في الطب. وقالت أنجيليك فان أومبرجن، عالمة الأعصاب في جامعة أنتويرب لصحيفة نيو ساينتست «علينا فحص الدماغ والبصر والإدراك لأننا لا نعرف تأثير السفر الفضائي على كل ذلك، وعلينا فحص رواد الفضاء الذين قضوا فترات مختلفة في الفضاء لنرى إن كان التأثير يزداد بصورة مستمرة. أما اليوم، فلا أحد يعرف.»

دماغ فضائي

الرحلات الفضائية الطويلة تسبب امتلاء أدمغة رواد الفضاء بالسوائل

anthrogan1337 via Pixabay/Victor Tangermann
>
<
أخبار اليوم
__
11 22. 19
دماغ فضائي

الرحلات الفضائية الطويلة تسبب امتلاء أدمغة رواد الفضاء بالسوائل

anthrogan1337 via Pixabay/Victor Tangermann

دماغ فضائي

لا ريب أن انعدام الوزن في الفضاء مصدر للإزعاج، إذ يتطلب من رواد الفضاء ربط أنفسهم قبل النوم حتى لا ينجرفوا ويطفوا في أنحاء المركبة، إلا أن إبقاء الأعضاء الداخلية لأجسامهم في مكانها أمر أصعب.

ويبدو أن السوائل ترتفع إلى أدمغة رواد الفضاء خلال رحلات الفضاء الطويلة، ما يجعل أدمغتهم تتمدد. وحتى بعد شهور من العودة إلى الأرض، تظل البطينات الدماغية لرواد الفضاء متضخمة، وهي حويصلات داخل المخ تحتوي على سوائل مخية، وتؤدي إلى حدوث مشكلات في البصر ومشكلات طبية أخرى، وفقًا لبحث نشر الاثنين في دورية وقائع الأكاديمية الوطنية الأمريكية للعلوم.

بالونات الماء

وجدت الدراسة التي أجراها فريق كبير من علماء الأعصاب الأوروبيين، أن بطينات المخ لدى 11 رائد فضاء روسي عادوا إلى الأرض توسّعت أكثر من 11%، لتراكم السوائل في أدمغتهم. وبعد سبعة أشهر من عودتهم، كانت البطينات أكبر بنسبة 6% من المعتاد، واستنتجت الدراسة أنه توجد علاقة بين انتفاخ البطينات وحالات تدهور البصر لدى رواد الفضاء.

حماية الدماغ

لا يعرف الأطباء إن كان التأثير سيزداد في رحلات الفضاء الطويلة، لأنه مجال جديد في الطب. وقالت أنجيليك فان أومبرجن، عالمة الأعصاب في جامعة أنتويرب لصحيفة نيو ساينتست «علينا فحص الدماغ والبصر والإدراك لأننا لا نعرف تأثير السفر الفضائي على كل ذلك، وعلينا فحص رواد الفضاء الذين قضوا فترات مختلفة في الفضاء لنرى إن كان التأثير يزداد بصورة مستمرة. أما اليوم، فلا أحد يعرف.»

التالي__ نقود كمومية للتجارة عبر المجرات >>>
<<< نوع جديد من البلاستيك مصمم لإعادة التدوير المستمر __السابق
>
المقال التالي