أخبار اليوم
__
7 14. 20
عالم الفضاء
تقرير رسمي من وكالة ناسا: سفينة بوينج الفضائية ما زالت سيئة جدًا
العلوم المتقدمة
باحثون يقولون إن التحديق في نوع محدد من الضوء يحسن البصر
طموحات علمية
هل تبقى لغة الأجيال المقبلة من مسافري الرحلات العابرة للمجرات دون تغيير؟
طموحات علمية
إيلون ماسك يتحدث بحذر عن الكشف عن «نيورالينك»
العلوم المتقدمة
ناسا تمول شركة لاستخراج الأكسجين من الصخور القمرية
العلوم المتقدمة
علماء يرصدون «رنينًا» في غلافنا الجوي
عالم الفضاء
ثلاث دول تطلق مركبات نحو المريخ خلال الشهر الجاري
العلوم المتقدمة
فلكيون يتفاجؤون بنجوم تتدفق نحو مركز درب التبانة
طموحات علمية
ملجأ نووي فاخر ببركة سباحة وسينما وحمام بخار
البيئة والطاقة
ناسا ترصد حريقاً متأججاً على كوكب الأرض من الفضاء
عالم الفضاء
بوينج تجري تجربة لإطلاق أقوى صاروخ على الإطلاق لصالح ناسا
العلوم المتقدمة
علماء سيرن يكتشفون نوعًا جديدًا من الجسيمات قد يسهم في فهمنا للقوى الكامنة التي تربطها ببعضها

ابتكار أيوني

ابتكر علماء في وكالة الفضاء الأوروبية داسِرًا أيونيًّا مصغَّرًا، يستطيع الحفاظ على استقرار الأقمار الاصطناعية في مداراتها الأرضية.

معدن سائل متشكِّل على ما يشبه تاجًا شائكًا دقيقًا من التنجستن، يولِّد مجالًا كهربائيًّا، ويُطلق أيونات موجبة الشحنة، وبهذا يكون دفْعه ودسْره؛ وفي التاج 28 شوكة صغيرة، وقطره سنتيمتر واحد، أي أقل من نصف قطر ربع الدولار.

قوة دقيقة

فعّاليته دقيقة كحجمه، إذ يولد قوة تبلغ  10–400 ميكرو نيوتن، وهذا جزء صغير جدًّا من قوة صاروخ لعبة.

لكن حتى هذه القوة الصغيرة يكون لها في الفضاء تأثير: تستطيع إبقاء الأقمار الاصطناعية مستقرة في مساراتها، أو حتى إخراجها تدريجيًّا عن مداراتها، اجتنابًا لأي ضرر، ولضمان ألا تصبح من المخلفات الفضائية.

إلى عطارد وما دونه

على الجانب الآخر داسِر أيوني أوروبي ياباني، استُعمل منه اثنان في إطلاق مركبة بيبي كولومبو الفضائية إلى كوكب عطارد، بعدما كَسر في 2018 الرقم القياسي لأقوى داسِر أيوني، فوصلت قوة الداسرَين معًا إلى 290 ميلي نيوتن (290,000 ميكرو نيوتن).

صحيح أن هذه القوة ليست بشيء على الأرض، ففي بيان وكالة الفضاء الأوروبية حينئذ قُورنت قوة أحد داسِرَي بيبي كولومبو بقوة «حمْل بطارية إيه إيه إيه عند مستوى سطح البحر؛» لكن الأمر مختلف تمامًا في الجاذبية الصغرى في الفضاء.

ما ألطفه!

ما ألطف هذا الداسر الأيوني الصغير!

ESA
>
<
أخبار اليوم
__
7 14. 20
ما ألطفه!

ما ألطف هذا الداسر الأيوني الصغير!

ESA

ابتكار أيوني

ابتكر علماء في وكالة الفضاء الأوروبية داسِرًا أيونيًّا مصغَّرًا، يستطيع الحفاظ على استقرار الأقمار الاصطناعية في مداراتها الأرضية.

معدن سائل متشكِّل على ما يشبه تاجًا شائكًا دقيقًا من التنجستن، يولِّد مجالًا كهربائيًّا، ويُطلق أيونات موجبة الشحنة، وبهذا يكون دفْعه ودسْره؛ وفي التاج 28 شوكة صغيرة، وقطره سنتيمتر واحد، أي أقل من نصف قطر ربع الدولار.

قوة دقيقة

فعّاليته دقيقة كحجمه، إذ يولد قوة تبلغ  10–400 ميكرو نيوتن، وهذا جزء صغير جدًّا من قوة صاروخ لعبة.

لكن حتى هذه القوة الصغيرة يكون لها في الفضاء تأثير: تستطيع إبقاء الأقمار الاصطناعية مستقرة في مساراتها، أو حتى إخراجها تدريجيًّا عن مداراتها، اجتنابًا لأي ضرر، ولضمان ألا تصبح من المخلفات الفضائية.

إلى عطارد وما دونه

على الجانب الآخر داسِر أيوني أوروبي ياباني، استُعمل منه اثنان في إطلاق مركبة بيبي كولومبو الفضائية إلى كوكب عطارد، بعدما كَسر في 2018 الرقم القياسي لأقوى داسِر أيوني، فوصلت قوة الداسرَين معًا إلى 290 ميلي نيوتن (290,000 ميكرو نيوتن).

صحيح أن هذه القوة ليست بشيء على الأرض، ففي بيان وكالة الفضاء الأوروبية حينئذ قُورنت قوة أحد داسِرَي بيبي كولومبو بقوة «حمْل بطارية إيه إيه إيه عند مستوى سطح البحر؛» لكن الأمر مختلف تمامًا في الجاذبية الصغرى في الفضاء.

التالي__ الزائر البينجمي «أومواموا» قد يكون من أندر الأجرام في الكون >>>
<<< إيلون ماسك يستعد لنهاية العالم بسيارات مضادة للرصاص! __السابق
>
المقال التالي