أخبار اليوم
__
11 13. 19
عالم الفضاء
بالفيديو: استرجاع قطعة من صاروخ أطلقته سبيس إكس
العلوم المتقدمة
علماء يبتكرون قطعة معدنية لا تغرق في الماء
عالم الفضاء
هذه خطة «بوينج» لإرسال رواد فضاء إلى القمر
مستقبل النقل
جاغوار تصمم مقصورة مليئة بالشاشات التفاعلية لسياراتها المستقبلية
عالم الفضاء
عالم يسعى إلى تهجين البشر للنجاة على سطح المريخ
مستقبل النقل
إيلون ماسك يحدد موعد إطلاق مركبة تسلا الجديدة «سايبرتراك»
العلوم المتقدمة
صور تجعل الجزيئات تبدو مثل اللوحات السريالية
طموحات علمية
الصين تكشف عن خطة لإرسال رواد فضاء إلى المريخ
مجتمع المستقبل
أسطورة هوليوود الراحل جيمس دين يلعب دورا في فيلم جديد
العلوم المتقدمة
ناسا تدرس إرسال مسبار ليدور حول بلوتو ويكشف أسراره
عالم الفضاء
مظلة مركبة «ستارلاينر» الفضائية تخفق في أول انطلاقة
عالم الفضاء
إيلون ماسك: موانئ «ستارشيب» الفضائية ستقام بعيدًا عن الساحل لتقليل الضوضاء

لص كبير

كل ما في هذا الكون دائر: فالأرض تدور حول الشمس، والقمر حول الأرض؛ وحول درب التبانة يدور أكثر من 50 مجرة، أكبرها «سحابة ماجلان الكبرى.»

ومؤخرًا أشار بحث جديد إلى أن ست مجرات -على الأقل- من المجرات الدائرة حول درب التبانة حاليًّا كانت في الأصل تدور حول سحابة ماجلان الكبرى ذاتها، قبل أن تخطفها مجرتنا.

ست مخطوفات

اكتشف فريق بحثي قاده فلكيون في جامعة كاليفورنيا ريفرسايد ذلك استنادًا إلى بيانات جمعها مسبار جايا الفضائي؛ وفصَّله في دراسة مقرَّر نشرها في دورية الإشعارات الشهرية للجمعية الفلكية الملكية.

وقارن الباحثون بيانات جايا عن حركة المجرات القريبة بمحاكَيات للتكوُّن المجرِّيّ، فاستطاعوا تحديد مجرتيْن قزمتين كلاسيكيتين وأربع مجرات قزمة فائقة الخفوت كانت في رأيهم تدور حول سحابة ماجلان الكبرى، قبل أن تخطفها مجرة درب التبانة بحقل جاذبيتها.

نظرة إلى الماضي

ذكر الباحثون أن تلك المعلومات تُحسِّن مفهومنا عن تاريخ مجرتنا والتكوُّن المجرِّيّ عمومًا.

وقالت الباحثة لورا سيلز في بيان صحافي «إذا كانت مجرات قزمة عديدة انضمت إلى مجرتنا حديثًا مع سحابة ماجلان الكبرى، فهذا يعني أن جمهرة توابع درب التبانة كانت مختلفة جدًّا قبل مليار عام،  وهذا يؤثر بلا ريب في مفهومنا عن كيفية تكوُّن أَخْفت المجرات وتطوُّرها.»

خطف كوني

مجرتنا النَّهِمة لا تتوقف عن سرقة المجرات الصُّغرى

ESO
>
<
أخبار اليوم
__
11 13. 19
خطف كوني

مجرتنا النَّهِمة لا تتوقف عن سرقة المجرات الصُّغرى

ESO

لص كبير

كل ما في هذا الكون دائر: فالأرض تدور حول الشمس، والقمر حول الأرض؛ وحول درب التبانة يدور أكثر من 50 مجرة، أكبرها «سحابة ماجلان الكبرى.»

ومؤخرًا أشار بحث جديد إلى أن ست مجرات -على الأقل- من المجرات الدائرة حول درب التبانة حاليًّا كانت في الأصل تدور حول سحابة ماجلان الكبرى ذاتها، قبل أن تخطفها مجرتنا.

ست مخطوفات

اكتشف فريق بحثي قاده فلكيون في جامعة كاليفورنيا ريفرسايد ذلك استنادًا إلى بيانات جمعها مسبار جايا الفضائي؛ وفصَّله في دراسة مقرَّر نشرها في دورية الإشعارات الشهرية للجمعية الفلكية الملكية.

وقارن الباحثون بيانات جايا عن حركة المجرات القريبة بمحاكَيات للتكوُّن المجرِّيّ، فاستطاعوا تحديد مجرتيْن قزمتين كلاسيكيتين وأربع مجرات قزمة فائقة الخفوت كانت في رأيهم تدور حول سحابة ماجلان الكبرى، قبل أن تخطفها مجرة درب التبانة بحقل جاذبيتها.

نظرة إلى الماضي

ذكر الباحثون أن تلك المعلومات تُحسِّن مفهومنا عن تاريخ مجرتنا والتكوُّن المجرِّيّ عمومًا.

وقالت الباحثة لورا سيلز في بيان صحافي «إذا كانت مجرات قزمة عديدة انضمت إلى مجرتنا حديثًا مع سحابة ماجلان الكبرى، فهذا يعني أن جمهرة توابع درب التبانة كانت مختلفة جدًّا قبل مليار عام،  وهذا يؤثر بلا ريب في مفهومنا عن كيفية تكوُّن أَخْفت المجرات وتطوُّرها.»

التالي__ طابعة ثلاثية الأبعاد تطبع قاربًا كاملًا >>>
<<< رواد فضاء يستزرعون لحمًا في الفضاء لأول مرة __السابق
>
المقال التالي