أخبار اليوم
__
7 20. 19
مستقبل النقل
مالك إحدى سيارات تسلا يحطم الرقم القياسي ويقودها لمسافة بلغت 900 ألف كيلومتر
مستقبل النقل
نظام حساسات جديد يستخدم تقنية «الليدار» قد يثبت أن إيلون ماسك مخطئ
العلوم المتقدمة
ناسا تكتشف مستعرًا أعظمًا يلفه الغموض
مجتمع المستقبل
للمرة الأولى حكم روبوتي يقدم مباراة بيسبول احترافية
الثورة الصناعية 2.0
روبوت يؤدي تحدي غطاء الزجاجة
عالم الفضاء
الهند تلغي مهمة إلى القمر قبل ساعة من الإطلاق
الثورة الصناعية 2.0
مهندسون يصممون أشياء تتحدى قدرة الإمساك عند الروبوتات
مستقبل النقل
المملكة المتحدة تطلق خطة لتزويد المنازل الحديثة كافة بشواحن للسيارات الكهربائية
الذكاء الاصطناعي
الذكاء الاصطناعي يطور أول لقاح له
العلوم المتقدمة
العلماء ينتقدون أبحاث معهد سيتي
العلوم المتقدمة
علماء يلتقطون أول صورة على الإطلاق للتشابك الكموميّ
البيئة والطاقة
أداة جديدة تساعد على احتواء البلازما المنصهرة في مفاعلات الانصهار

هواء منعش

قد يصبح الهواء في محطة الفضاء الدولية أجود نوعية بكثير، فوفقًا لموقع سبيس دوت كوم، سيختبر رواد الفضاء مفاعلًا حيويًا يعتمد على الطحالب لتحويل ثاني أكسيد الكربون إلى أكسجين التنفس وإنتاج طعام مستساغ للأكل.

وخلافًا لما رأيناه في فيلم ذا مارشيان (المريخي)، لن تكفي البطاطا وحدها لدعم حياة رواد الفضاء الحقيقيين لذلك ستكون أنظمة الحلقة المغلقة التي تغذي المركبات الفضائية بالمواد الأساسية كالهواء والغذاء ضرورية للبعثات إلى الفضاء الخارجي.

اختبار أولي

وصل المفاعل الحيوي حديثًا إلى محطة الفضاء الدولية، وسيبدأ استخدامه قريبًا مع نظام آخر لتشكيل حلقة مغلقة تحول ثاني أكسيد الكربون إلى ميثان ومياه صالحة للاستعمال، ووفقًا لسبيس دوت كوم، ستستهلك الطحالب ثاني أكسيد الكربون المتبقي. وإن سارت الأمور بصورة جيدة، سيحصل رواد الفضاء في البعثات المستقبلية إلى الفضاء الخارجي على الأكسجين من عدة مصادر، وقد تشكل الطحالب الغنية بالبروتين يومًا نحو 30% من النظام الغذائي لرواد الفضاء.

وقال أوليفر أنجرر، العالم الألماني الذي يقود المشروع، في بيان صحافي «يضعنا هذا النهج المختلط لتشكيل نظام مغلق في الصدارة عندما يتعلق الأمر بمستقبل أنظمة دعم الحياة، وسيكون استخدام هذه الأنظمة ضروريًا للمحطات على الكواكب الأخرى والبعثات الفضائية طويلة الأمد، لكن هذه التقنيات لن تكون متوفرة عند الحاجة إن لم نضع أسسها اليوم.»

طعام الفضاء

مفاعل حيوي يستخدم الطحالب لإنتاج الأكسجين والطعام على محطة الفضاء الدولية

German Aerospace Center
>
<
أخبار اليوم
__
7 20. 19
طعام الفضاء

مفاعل حيوي يستخدم الطحالب لإنتاج الأكسجين والطعام على محطة الفضاء الدولية

German Aerospace Center

هواء منعش

قد يصبح الهواء في محطة الفضاء الدولية أجود نوعية بكثير، فوفقًا لموقع سبيس دوت كوم، سيختبر رواد الفضاء مفاعلًا حيويًا يعتمد على الطحالب لتحويل ثاني أكسيد الكربون إلى أكسجين التنفس وإنتاج طعام مستساغ للأكل.

وخلافًا لما رأيناه في فيلم ذا مارشيان (المريخي)، لن تكفي البطاطا وحدها لدعم حياة رواد الفضاء الحقيقيين لذلك ستكون أنظمة الحلقة المغلقة التي تغذي المركبات الفضائية بالمواد الأساسية كالهواء والغذاء ضرورية للبعثات إلى الفضاء الخارجي.

اختبار أولي

وصل المفاعل الحيوي حديثًا إلى محطة الفضاء الدولية، وسيبدأ استخدامه قريبًا مع نظام آخر لتشكيل حلقة مغلقة تحول ثاني أكسيد الكربون إلى ميثان ومياه صالحة للاستعمال، ووفقًا لسبيس دوت كوم، ستستهلك الطحالب ثاني أكسيد الكربون المتبقي. وإن سارت الأمور بصورة جيدة، سيحصل رواد الفضاء في البعثات المستقبلية إلى الفضاء الخارجي على الأكسجين من عدة مصادر، وقد تشكل الطحالب الغنية بالبروتين يومًا نحو 30% من النظام الغذائي لرواد الفضاء.

وقال أوليفر أنجرر، العالم الألماني الذي يقود المشروع، في بيان صحافي «يضعنا هذا النهج المختلط لتشكيل نظام مغلق في الصدارة عندما يتعلق الأمر بمستقبل أنظمة دعم الحياة، وسيكون استخدام هذه الأنظمة ضروريًا للمحطات على الكواكب الأخرى والبعثات الفضائية طويلة الأمد، لكن هذه التقنيات لن تكون متوفرة عند الحاجة إن لم نضع أسسها اليوم.»

التالي__ تفتت صفيحة تكتونية قد يسبب زلازل كارثية >>>
<<< نقود كمومية للتجارة عبر المجرات __السابق
>
المقال التالي