توفي مدير مستشفى في مدينة ووهان الصينية حيث بدأ تفشي فيروس كورونا - 19 بعد إصابته به، وأكدت وسائل الإعلام الحكومية الصينية وفاة ليو تشى مينج جراح الأعصاب ومدير مستشفى ووهان وتشانج، ما يرفع عدد ضحايا فيروس كوفيد-19 من العاملين في المجال الطبي –وفقًا لموقع تايم الإخباري- إلى ستة أشخاص على الأقل.

اكتظت المستشفيات بالمرضى في المدن الصينية التي تضررت بشكل كبير من تفشي الفيروس، ويكافح الطاقم الطبي لهذه المستشفى لعلاج عشرات آلاف المصابين، وغالبًا ما يصابون بالفيروس، وأعلنت اللجنة الوطنية الصينية للصحة عن وجود 1700 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كوفيد-19 بين العاملين في القطاع الطبي والذين أصيبوا أثناء محاولة علاج الآخرين.

أرسلت الحكومة الصينية يوم الجمعة 14 فبراير/شباط 25 ألف عامل في القطاع الطبي- ومنهم أطباء بارزون من جميع أنحاء البلاد- إلى مدينة ووهان ومدن أخرى في مقاطعة هوبي، حيث سجلت 60 ألف حالة إصابة مؤكدة بالفيروس، وفي المقابل سُجلت 12 ألف حالة إصابة في بقية مناطق العالم.

تأمل الحكومة الصينية أن يساعد رفع عدد الأطباء العاملين في منطقة تفشي الفيروس على مساعدة المستشفيات ومنع انتقال العدوى بين الموظفين هناك.