نشر علماء في جوجل ومركز جانيليا للأبحاث العلمية في فرجينيا حديثًا خريطة ثلاثية الأبعاد مفصلة إلى درجة مدهشة للشبكة العصبية لذبابة الفاكهة.

وتضمنت الخريطة 20 مليون مشبك عصبي تربط نحو 25 ألف خلية عصبية. ووفقًا للباحثين، تمثل هذه أكبر خريطة على مستوى المشابك العصبية وأكثرها تفصيلًا على الإطلاق. وبدأ العلماء بالفعل باستخدام الخريطة الرائدة لدراسة سلوكيات الطيران.

واضطر العلماء من أجل تحقيق هذا الإنجاز إلى تقطيع دماغ الذبابة الصغير إلى شرائح لا تزيد سماكة الواحدة منها عن 20 ميكرومترًا، ثم جمعت صور الشرائح معًا لإنشاء خريطة ثلاثية الأبعاد. وتظهر الشبكة العصبية المجسمة المناطق المسؤولة عن وظائف التحكم في الدماغ؛ مثل التعلم والذاكرة والرائحة والتنقل. واختار العلماء ذبابة الفاكهة لبساطة دماغها نسبيًا، على الرغم من قدرته على السيطرة على سلوكيات معقدة، وفقًا لتقارير ذا فيرج.

وقال «جيري روبن» المدير التنفيذي لمركز جانيليا «إنجاز هذا المشروع أمر مدهشً؛ فتتبع الروابط مع كل خلية عصبية للذبابة يدويًا، سيستغرق مدة عامين ونحو 250 شخصًا على الأقل. لكن بفضل التقدم في تقنية التصوير والتعلم العميق، تمكن فريق صغير من محللي البيانات من تسريع العملية أضعافًا.

وقرر الفريق توفير جميع الأدوات والتقنيات التي اعتمدها لإنشاء خريطة الشبكة العصبية لذبابة الفاكهة للجميع مجانًا.