أخبار اليوم
__
6 18. 19
الثورة الصناعية 2.0
روبوت لتفكيك مفاعل نووي بأمان
عالم الفضاء
ناسا تطلب مليارات الدورلات لتمويل برامج إعادة رواد الفضاء الأمريكيين إلى القمر
الذكاء الاصطناعي
شركة أدوبي تطور أداة ذكاء اصطناعي تكتشف الصور المعدلة بالفوتوشوب
عالم الفضاء
روسيا أرسلت سيارة لعبة إلى الفضاء للسخرية من إيلون ماسك
عالم الفضاء
نظرة إلى مقبرة المركبات الفضائية في البحر العميق
الذكاء الاصطناعي
موقع يعتمد على الذكاء الاصطناعي لتحويل الخربشات إلى مناظر طبيعية خلابة
مجتمع المستقبل
شركة تايسون للغذائيات تدشن خط إنتاج إضافي للبروتينات النباتية
عالم الفضاء
رائد فضاء يتدرب على تقديم أول عرض «دي جيه» في الفضاء
عالم الفضاء
ناسا تستعد لاستكشاف كويكب معدني
عالم الفضاء
قمر أوروبا غني بمياه مالحةً تدعم الحياة
عالم الفضاء
صحافي يقترح استخدام مطلق قذائف كهرومغناطيسي لاستخراج الموارد من القمر
الذكاء الاصطناعي
طائرة دون طيار تتفادى الأشياء التي ترمى عليها

طيران صديق للبيئة

تجري شركات الطيران اختبارات متنوعة لتتوصل إلى ابتكار طائرات صديقة للبيئة؛ ومنها استخدام شركة «فيرجن أتلانتيك» مؤخرًا لنفايات أعيد تدويرها لتزويد رحلة تجارية بالوقود، ودعمت شركتي «بوينغ» و«جيت بلو» محاولة لتطوير طائرات كهربائية هجينة.

لكن الخطوط الجوية الهولندية الملكية «كيه إل إم» ارتأت أن تتبع نهجًا مختلفًا؛ إذ تعاونت مع إحدى الجامعات لتطوير طائرة «فلاينج في» والتوصل إلى تصميم جديد جذري لطائرة تقع مقاعد الركاب فيها داخل جناحيها، وهو تصميم يمكن أن يقلل من كمية استهلاك الوقود اللازمة للرحلات بنسبة 20%.

اختلاف جذري

أعلنت شركة «كيه إل إم» يوم الاثنين عن خططها للتعاون مع جامعة ديلفت للتقنية لتطوير تصميم طائرة فلاينج في. وهو تصميم لا يضع الركاب في أجنحة الطائرة فحسب، بل ستتضمن الحقائب وخزانات الوقود أيضًا.

ووفقًا لحسابات الباحثين، ينبغي أن يتيح التصميم الجديد لطائرة «فلاينج في» إمكانية نقل عدد مساوي لركاب طائرة «إيرباص إيه 350» لكن باستهلاك وقود أقل بنسبة 20%.

وقال رئيس مشروع جامعة ديلفت التقنية «رويلوف فوس» لشبكة سي إن إن، «نحن نستخدم الطائرات التقليدية المصممة من أنبوب وجناحين منذ عقود، لكن يبدو أن هذا التصميم يواجه عقبة كبيرة من ناحية استهلاك الطاقة. وفي المقابل يحقق التصميم الجديد الذي نقترحه بعض التآزر بين هيكل الطائرة والجناح. فيسهم هيكلها في رفع الطائرة بكفاءة أعلى مع الحد في الوقت ذاته من قوة السحب الهوائي.

طائرات صديقة للبيئة

طيارة «فلاينج في» الجديدة تضم مقاعد المسافرين في جناحيها

KLM/TU DELFT
>
<
أخبار اليوم
__
6 18. 19
طائرات صديقة للبيئة

طيارة «فلاينج في» الجديدة تضم مقاعد المسافرين في جناحيها

KLM/TU DELFT

طيران صديق للبيئة

تجري شركات الطيران اختبارات متنوعة لتتوصل إلى ابتكار طائرات صديقة للبيئة؛ ومنها استخدام شركة «فيرجن أتلانتيك» مؤخرًا لنفايات أعيد تدويرها لتزويد رحلة تجارية بالوقود، ودعمت شركتي «بوينغ» و«جيت بلو» محاولة لتطوير طائرات كهربائية هجينة.

لكن الخطوط الجوية الهولندية الملكية «كيه إل إم» ارتأت أن تتبع نهجًا مختلفًا؛ إذ تعاونت مع إحدى الجامعات لتطوير طائرة «فلاينج في» والتوصل إلى تصميم جديد جذري لطائرة تقع مقاعد الركاب فيها داخل جناحيها، وهو تصميم يمكن أن يقلل من كمية استهلاك الوقود اللازمة للرحلات بنسبة 20%.

اختلاف جذري

أعلنت شركة «كيه إل إم» يوم الاثنين عن خططها للتعاون مع جامعة ديلفت للتقنية لتطوير تصميم طائرة فلاينج في. وهو تصميم لا يضع الركاب في أجنحة الطائرة فحسب، بل ستتضمن الحقائب وخزانات الوقود أيضًا.

ووفقًا لحسابات الباحثين، ينبغي أن يتيح التصميم الجديد لطائرة «فلاينج في» إمكانية نقل عدد مساوي لركاب طائرة «إيرباص إيه 350» لكن باستهلاك وقود أقل بنسبة 20%.

وقال رئيس مشروع جامعة ديلفت التقنية «رويلوف فوس» لشبكة سي إن إن، «نحن نستخدم الطائرات التقليدية المصممة من أنبوب وجناحين منذ عقود، لكن يبدو أن هذا التصميم يواجه عقبة كبيرة من ناحية استهلاك الطاقة. وفي المقابل يحقق التصميم الجديد الذي نقترحه بعض التآزر بين هيكل الطائرة والجناح. فيسهم هيكلها في رفع الطائرة بكفاءة أعلى مع الحد في الوقت ذاته من قوة السحب الهوائي.

التالي__ نسيج غضروفي قابل للحقن يمكن أن يحدث ثورة في الجراحة التجميلية >>>
<<< سيرك ألماني يستخدم تقنية الهولوجرام بدلًا من الحيوانات الحقيقية __السابق
>
المقال التالي