أخبار اليوم
__
11 15. 19
العلوم المتقدمة
شيء غريب جدًّا يجعل المجرات المتباعدة تتزامن
عالم الفضاء
سبيس إكس تطلق ستين قمرًا اصطناعيًا من طراز «ستارلينك» إلى الفضاء
الثورة الصناعية 4.0
بالفيديو: روبوتات تمرح على أوراق الأشجار المتساقطة
عالم الفضاء
إيلون ماسك: أستطيع بناء مدينة على المريخ باستخدام ألف صاروخ «ستارشيب»
العلوم المتقدمة
وكالة الفضاء الهندية تسعى لاستكشاف كوكب الزهرة
الذكاء الاصطناعي
إطلاق خوارزمية كتابة نصوص جديدة وسط مخاوف من إساءة الاستخدام
البيئة والطاقة
إيطاليا تنوي إلزام المدارس الحكومية بتدريس مشكلة تغيّر المناخ
العلوم المتقدمة
علماء يرصدون انفجارًا نوويًّا حراريًّا في أعماق الفضاء
مجتمع المستقبل
نتيجة قد لا تتوقعها: ارتفاع إنتاجية مايكروسوفت في اليابان بعد خفض أيام العمل الأسبوعية
عالم الفضاء
بالفيديو: استرجاع قطعة من صاروخ أطلقته سبيس إكس
العلوم المتقدمة
علماء يبتكرون قطعة معدنية لا تغرق في الماء
عالم الفضاء
هذه خطة «بوينج» لإرسال رواد فضاء إلى القمر

نار

ازداد حجم الحرائق في غابات الأمازون في البرازيل إلى درجة مؤسفة حتى أصبحت ترى من الفضاء، وتعد هذه الحرائق الأسوأ من نوعها منذ بدء المعهد الوطني البرازيلي لأبحاث الفضاء بتتبع حرائق الغابات في العام 2013، إذ ازدادت المساحات التي دمرتها الحرائق بنسبة 83% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

ونشر الصحفي الأمريكي صاموئيل أوكفورد تغريدة على حسابه على موقع تويتر يؤكد فيها أن صور الأقمار الاصطناعية في يوم السادس عشر من أغسطس/آب أظهرت أن نشاط الحرائق الحالي في غابات الأمازون يقل قليلًا عن متوسط نشاطها خلال الخمسة عشر عامًا الماضية.

أخبار سيئة

تولد غابات الأمازون 20% من كمية الأكسجين الموجودة في الغلاف الجوي للأرض، وأدت الحرائق المشتعلة إلى تشكيل سحابة دخان كبيرة غطت مناطق بأكملها في شمالي شرقي البلاد، إذ حجبت هذه السحابة ضوء الشمس عن مدينة ساو بالو التي يزيد عدد سكانها عن 12 مليون نسمة.

يؤدي إشعال المزارعين النار عمدًا في الغابات من أجل إطعام المواشي إلى حرائق يصعب السيطرة عليها.

مواسم الجفاف

تختلف الحرائق الحالية عن الحرائق السابقة التي تحدث في مواسم الجفاف فقط، وقال البيرتو سيتزر الباحث في المعهد الوطني البرازيلي لأبحاث الفضاء لرويترز «يوفر موسم الجفاف ظروفًا مواتية لاشتعال الحرائق وانتشارها، لكن الحرائق الحالية ناجمة عن عمل بشري سواءًا كان مقصودًا أم عن طريق الخطأ.»

كارثة بيئية

أقمار اصطناعية تلتقط صورًا لحرائق غابات الأمازون

NOAA
>
<
أخبار اليوم
__
11 15. 19
كارثة بيئية

أقمار اصطناعية تلتقط صورًا لحرائق غابات الأمازون

NOAA

نار

ازداد حجم الحرائق في غابات الأمازون في البرازيل إلى درجة مؤسفة حتى أصبحت ترى من الفضاء، وتعد هذه الحرائق الأسوأ من نوعها منذ بدء المعهد الوطني البرازيلي لأبحاث الفضاء بتتبع حرائق الغابات في العام 2013، إذ ازدادت المساحات التي دمرتها الحرائق بنسبة 83% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

ونشر الصحفي الأمريكي صاموئيل أوكفورد تغريدة على حسابه على موقع تويتر يؤكد فيها أن صور الأقمار الاصطناعية في يوم السادس عشر من أغسطس/آب أظهرت أن نشاط الحرائق الحالي في غابات الأمازون يقل قليلًا عن متوسط نشاطها خلال الخمسة عشر عامًا الماضية.

أخبار سيئة

تولد غابات الأمازون 20% من كمية الأكسجين الموجودة في الغلاف الجوي للأرض، وأدت الحرائق المشتعلة إلى تشكيل سحابة دخان كبيرة غطت مناطق بأكملها في شمالي شرقي البلاد، إذ حجبت هذه السحابة ضوء الشمس عن مدينة ساو بالو التي يزيد عدد سكانها عن 12 مليون نسمة.

يؤدي إشعال المزارعين النار عمدًا في الغابات من أجل إطعام المواشي إلى حرائق يصعب السيطرة عليها.

مواسم الجفاف

تختلف الحرائق الحالية عن الحرائق السابقة التي تحدث في مواسم الجفاف فقط، وقال البيرتو سيتزر الباحث في المعهد الوطني البرازيلي لأبحاث الفضاء لرويترز «يوفر موسم الجفاف ظروفًا مواتية لاشتعال الحرائق وانتشارها، لكن الحرائق الحالية ناجمة عن عمل بشري سواءًا كان مقصودًا أم عن طريق الخطأ.»

التالي__ العلماء سيستخدمون حاسوبًا فائقًا لمحاكاة الكون >>>
<<< ناسا تخطط لإرسال مسبار إلى قمر المشتري الجليدي بحثًا عن الحياة __السابق
>
المقال التالي