أخبار اليوم
__
5 29. 20
عالم الفضاء
إيلون ماسك: أتحمل المسؤولية إن حدث خطأ في الإطلاق
عالم الفضاء
رواد فضاء سبيس إكس يودعون أطفالهم افتراضيًا
الثورة الصناعية 4.0
جهاز جديد يحاكي جميع النكهات
عالم الفضاء
سبيس إكس تعلن عن رحلات فضائية خاصة من خلال برنامج «المسافر الخاص»
طموحات علمية
مقهى يستخدم روبوتًا لتجنب نشر فيروس كورونا المستجد
عالم الفضاء
بالفيديو: مقطع فكاهي لرواد الفضاء على سطح القمر
العلوم المتقدمة
خبراء: الصين تتقدم في سباق البحث عن ذكاء خارج الأرض
عالم الفضاء
علماء يقترحون إنشاء مفاعل نووي على القمر
البيئة والطاقة
علماء: التغير المناخي يحول أجزاءً من القارة القطب الجنوبية إلى اللون الأخضر
عالم الفضاء
سبيس إكس تعلن عن احتمال تأجيل عملية الإطلاق البشري المقبلة
عالم الفضاء
ناسا تدفع مالًا لسكان «المريخ المزيف» شريطة البقاء عليه ثمانية أشهر
العلوم المتقدمة
علماء الفلك يلتقطون إشارة غامضة

اصنعه بنفسك

يسعى فريق من المهندسين والفيزيائيين النوويين إلى إحداث ثورة في صناعة الطاقة النووية، إذ يريدون صناعة مفاعل نووي بالاعتماد على الطباعة ثلاثية الأبعاد في مختبرهم.

وعلى الرغم من أن التلاعب بالطرائق التقليدية المجربة لصنع محطة للطاقة النووية قد يؤدي إلى موجة من الاستهجان، قال فريق مختبر أوك ريدج الوطني لموقع وايرد إنهم يجدون في الطباعة ثلاثية الأبعاد وسيلة لإطلاق صناعة الطاقة النووية بقوة في القرن الحادي والعشرين.

نمو نووي

تطوير جزء جديد لمفاعل نووي عملية مكلفة تستغرق وقتًا طويلًا، وعلى المهندسين صنع ذلك الجزء ووضعه في مفاعل اختبار وتقييم قابليته للعمل.

وقال فريق أوك ريدج إن بإمكانهم اختبار مكونات جديدة، وخاصة المكونات المعقدة أو التي يكون صنعها في مشغل صناعي صعبًا جدًا، بطريقة أسرع بكثير، بالاعتماد على الطباعة ثلاثية الأبعاد.

وقال كيرت تيراني، الباحث في مختبر أوك ريدج، لوايرد «إننا متأكدون من صلاحية هذه الأفكار للتطبيق العملي. والمشكلة أننا لا نستطيع بناءها بسرعة وتكلفة قليلة.»

برميل نووي

يخطط الفريق للاعتماد على أحد التصاميم المتقدمة لبناء قلب مفاعل نووي صغير بالطباعة ثلاثية الأبعاد، ليبدأ عمله في العام 2023.

ووفقًا لوايرد، لن يتجاوز ارتفاع قلب المفاعل ارتفاع ركبة إنسان، ولن يتجاوز حجم المفاعل كله حجم برميل، وسيكفي لتزويد نحو ألف منزل بالكهرباء.

فنون وحرف

مهندسون يصممون مفاعلًا نوويًا بالطباعة ثلاثية الأبعاد

OAK RIDGE
>
<
أخبار اليوم
__
5 29. 20
فنون وحرف

مهندسون يصممون مفاعلًا نوويًا بالطباعة ثلاثية الأبعاد

OAK RIDGE

اصنعه بنفسك

يسعى فريق من المهندسين والفيزيائيين النوويين إلى إحداث ثورة في صناعة الطاقة النووية، إذ يريدون صناعة مفاعل نووي بالاعتماد على الطباعة ثلاثية الأبعاد في مختبرهم.

وعلى الرغم من أن التلاعب بالطرائق التقليدية المجربة لصنع محطة للطاقة النووية قد يؤدي إلى موجة من الاستهجان، قال فريق مختبر أوك ريدج الوطني لموقع وايرد إنهم يجدون في الطباعة ثلاثية الأبعاد وسيلة لإطلاق صناعة الطاقة النووية بقوة في القرن الحادي والعشرين.

نمو نووي

تطوير جزء جديد لمفاعل نووي عملية مكلفة تستغرق وقتًا طويلًا، وعلى المهندسين صنع ذلك الجزء ووضعه في مفاعل اختبار وتقييم قابليته للعمل.

وقال فريق أوك ريدج إن بإمكانهم اختبار مكونات جديدة، وخاصة المكونات المعقدة أو التي يكون صنعها في مشغل صناعي صعبًا جدًا، بطريقة أسرع بكثير، بالاعتماد على الطباعة ثلاثية الأبعاد.

وقال كيرت تيراني، الباحث في مختبر أوك ريدج، لوايرد «إننا متأكدون من صلاحية هذه الأفكار للتطبيق العملي. والمشكلة أننا لا نستطيع بناءها بسرعة وتكلفة قليلة.»

برميل نووي

يخطط الفريق للاعتماد على أحد التصاميم المتقدمة لبناء قلب مفاعل نووي صغير بالطباعة ثلاثية الأبعاد، ليبدأ عمله في العام 2023.

ووفقًا لوايرد، لن يتجاوز ارتفاع قلب المفاعل ارتفاع ركبة إنسان، ولن يتجاوز حجم المفاعل كله حجم برميل، وسيكفي لتزويد نحو ألف منزل بالكهرباء.

التالي__ تعرف على جوالة المريخ الجديدة >>>
<<< هل تنجح هذه الخوذة العملاقة في تصفية الهواء للحماية من فيروس كورونا المستجد؟ __السابق
>
المقال التالي