أخبار اليوم
__
4 5. 20
الثورة الصناعية 4.0
بالفيديو: كلب آلي يرقص مرتديًا ملابس رياضية
العلوم المتقدمة
الأرض أصبحت أكثر استقرارًا خلال وباء كوفيد-19
عالم الفضاء
إيلون ماسك يشيد بفيديو يظهر تصميمًا يحاكي أرجل العنكبوت لدعائم هبوط مركبة «ستارشيب»
العلوم المتقدمة
نجم يفجر كواكبه ويبتلع بقاياها
عالم الفضاء
انهيار أحدث النماذج الأولية لمركبة ستارشيب التابعة لسبيس إكس
عالم الفضاء
سبيس إكس تُصْدر دليل استخدام «ستارشيب»
العلوم المتقدمة
الفلكيون يدعون المحجورين صحيًا إلى استكشاف المجرات
مجتمع المستقبل
إيلون ماسك يتبرع بأجهزة التنفس للمستشفيات في مختلف أنحاء العالم
العلوم المتقدمة
دراسة: تقديم الطعام بطريقة محددة قد تجعل الناس يأكلون كميات أقل
عالم الفضاء
ناسا تستأجر مركبة سبيس إكس لخدمة محطتها القمرية
العلوم المتقدمة
بالفيديو: مشاهد جميلة لحيوان دب الماء المجهري
مجتمع المستقبل
علماء: التعليم عن بعد سيغير طريقة تعلمنا للعلوم

حلق النار

أظهرت دراسة جديدة أن بركان حلق النار في الإكوادور، وهو من أكثر البراكين نشاطًا في أمريكا الجنوبية، على وشك الانهيار. وعلى الرغم من أن هذا لن يحدث في الأيام المقبلة، فقد يحدث في المستقبل القريب، وستكون له عواقب إيكولوجية واقتصادية مدمرة.

وفي دراسة جديدة، استخدم علماء البراكين الجيوفيزيائيون في جامعة إكستر الأقمار الاصطناعية، ووجدوا أن البركان، والذي يسميه شعب الكيتشوا الأصلي تانجوراهوا، يقترب من انهيار سريع.

ملاعب واسعة

يُتوقع أن يكون الانهيار هائلًا، وليس مجرد ثوران عادي؛ حدث آخر انهيار في تونجوراهوا منذ 3000 عام، وغطى الصخور والتربة والثلوج والمياه على مساحة تفوق 80 كيلومترًا مربعًا، أي ما يعادل مساحة أكثر من 11 ألف ملعب كرة قدم. وفي العام 1999، أدى ثوران للبركان إلى إجلاء 25 ألف شخص، وأدى ثورانه المتكرر إلى عمليات إجلاء إضافية في العام 2014. ومن الواضح أن أي ثوران لهذا البركان سيحدث تأثيرًا هائلًا.

عملاق أسود

بركان تانجوراهوا، والذي يسميه المتحدثون بلغات الكيتشوا العملاق الأسود، بركان طبقي، أي بركان مركب مخروطي الشكل، يتكون من حمم صلبة وخفاف ورماد وشظايا من الجسيمات البركانية التي قذفها سابقًا. ويُتوقع أن يكون الانهيار القادم خطيرًا. وقال جيمس هيكي، عالم فيزياء الأرض في إكستر «تمتاز هذه النظم البيئية بحالة من عدم اليقين، ما يعني أنه قد يبقى مستقرًا لفترة طويلة، لكن علينا الاستمرار في مراقبه مستقبلًا.»

نيران مروعة

بركان حلق النار في الإكوادور يقترب من انهيار هائل

ANDRES.HEREDIA
>
<
أخبار اليوم
__
4 5. 20
نيران مروعة

بركان حلق النار في الإكوادور يقترب من انهيار هائل

ANDRES.HEREDIA

حلق النار

أظهرت دراسة جديدة أن بركان حلق النار في الإكوادور، وهو من أكثر البراكين نشاطًا في أمريكا الجنوبية، على وشك الانهيار. وعلى الرغم من أن هذا لن يحدث في الأيام المقبلة، فقد يحدث في المستقبل القريب، وستكون له عواقب إيكولوجية واقتصادية مدمرة.

وفي دراسة جديدة، استخدم علماء البراكين الجيوفيزيائيون في جامعة إكستر الأقمار الاصطناعية، ووجدوا أن البركان، والذي يسميه شعب الكيتشوا الأصلي تانجوراهوا، يقترب من انهيار سريع.

ملاعب واسعة

يُتوقع أن يكون الانهيار هائلًا، وليس مجرد ثوران عادي؛ حدث آخر انهيار في تونجوراهوا منذ 3000 عام، وغطى الصخور والتربة والثلوج والمياه على مساحة تفوق 80 كيلومترًا مربعًا، أي ما يعادل مساحة أكثر من 11 ألف ملعب كرة قدم. وفي العام 1999، أدى ثوران للبركان إلى إجلاء 25 ألف شخص، وأدى ثورانه المتكرر إلى عمليات إجلاء إضافية في العام 2014. ومن الواضح أن أي ثوران لهذا البركان سيحدث تأثيرًا هائلًا.

عملاق أسود

بركان تانجوراهوا، والذي يسميه المتحدثون بلغات الكيتشوا العملاق الأسود، بركان طبقي، أي بركان مركب مخروطي الشكل، يتكون من حمم صلبة وخفاف ورماد وشظايا من الجسيمات البركانية التي قذفها سابقًا. ويُتوقع أن يكون الانهيار القادم خطيرًا. وقال جيمس هيكي، عالم فيزياء الأرض في إكستر «تمتاز هذه النظم البيئية بحالة من عدم اليقين، ما يعني أنه قد يبقى مستقرًا لفترة طويلة، لكن علينا الاستمرار في مراقبه مستقبلًا.»

التالي__ العلماء يرجحون أن يكون التوهج الذي رصدوه في مجرة بعيدة ناتج عن ثقبين أسودين ضخمين في مسارٍ تصادمي >>>
<<< العلماء يُسمّون نوعًا جديدًا من الحلزون تيمنًا بجريتا ثونبيرج __السابق
>
المقال التالي