أخبار اليوم
__
1 29. 20
مستقبل النقل
إيلون ماسك يقود «سايبرترك» في أنحاء كاليفورنيا
العلوم المتقدمة
مومياء قديمة تتكلم عبر مجرى صوتي مطبوع بعد 3 آلاف عام
العلوم المتقدمة
علماء يحطمون الرقم القياسي العالمي لأسرع الأجسام الدوارة
الثورة الصناعية 4.0
علماء يطورون طائرة دون طيار تطير ببراعة باستخدام ريش الحمام
العلوم المتقدمة
عالمة أحياء فلكية تشرح لماذا يحتمل وجود كائنات فضائية خفية على الأرض
البيئة والطاقة
حرائق الغابات الأسترالية ستخلف مليار طن من الكربون
العلوم المتقدمة
خلل يتسبب في تعطل مركبة «كيوريوسيتي» الجوالة على المريخ
الثورة الصناعية 4.0
الهند تخطط لإرسال روبوت عديم الأرجل إلى الفضاء
الثورة الصناعية 4.0
تقنية موجات فوق صوتية تتيح للروبوتات تحريك الأشياء دون لمسها
عالم الفضاء
قمر اصطناعي أنتجته بوينج على وشك الانفجار ما قد يتسبب بكارثة
البيئة والطاقة
علماء يعثرون في جليدة ثلجية على فيروسات قديمة لم تُر من قبل
مستقبل النقل
سيارة جديدة ذاتية القيادة دون عجلة قيادة من هوندا

تحت الغطاء

في خضم محاولات العلماء لزيادة الطاقة الناتجة عن مفاعلات الاندماج النووي، سيحتاجون لطرق أفضل لمراقبة  التفاعلات المتقلبة وتشخيصها.

فأنظمة التشخيص الحالية ليست قوية إلى درجة كافية للصمود بوجه التفاعلات من المستوى الصناعي مثل ما ينتظر أن يحدث في «آيتر»؛ وهي منشأة تجريبية تقام حاليًا في فرنسا، وفقًا لبيان صحافي لمختبر برينستون لفيزياء البلازما. لذلك طور فريق من علماء مختبر برينستون لفيزياء البلازما تقنية مفاهيمية جديدة لرصد التفاعلات وتتبعها حتى ترصد البلازما غير المستقرة ويتعامل معها قبل أن تصبح مشكلة.

تقنية جديدة

تعتمد التقنية الجديدة على بيانات مما يسمى بانبعاث سيكلوترون الإلكترون، وفقًا للبحث المنشور في مجلة «فيزياء البلازما والانصهار المُتحكم به» في الشهر الماضي، ما يقدك لعلماء فيزياء الانصهار معلومات مهمة عن درجة حرارة التفاعل وثباته وسلوك المجال المغناطيسي الذي يتضمن وقود البلازما للمفاعل.

سيحدد العلماء، في الاختبارات المقبلة إن كانت التقنية الجديدة ستوفر لهم بالفعل المعلومات التي يحتاجونها. إذا نجحت هذه التقنية، فقد تحل محل الأنظمة الحالية التي تتضرر بسهولة بسبب التفاعلات القوية.

نظرة خاطفة

أداة جديدة تساعد على احتواء البلازما المنصهرة في مفاعلات الانصهار

JUSTIN RUCKMAN/VICTOR TANGERMANN
>
<
أخبار اليوم
__
1 29. 20
نظرة خاطفة

أداة جديدة تساعد على احتواء البلازما المنصهرة في مفاعلات الانصهار

JUSTIN RUCKMAN/VICTOR TANGERMANN

تحت الغطاء

في خضم محاولات العلماء لزيادة الطاقة الناتجة عن مفاعلات الاندماج النووي، سيحتاجون لطرق أفضل لمراقبة  التفاعلات المتقلبة وتشخيصها.

فأنظمة التشخيص الحالية ليست قوية إلى درجة كافية للصمود بوجه التفاعلات من المستوى الصناعي مثل ما ينتظر أن يحدث في «آيتر»؛ وهي منشأة تجريبية تقام حاليًا في فرنسا، وفقًا لبيان صحافي لمختبر برينستون لفيزياء البلازما. لذلك طور فريق من علماء مختبر برينستون لفيزياء البلازما تقنية مفاهيمية جديدة لرصد التفاعلات وتتبعها حتى ترصد البلازما غير المستقرة ويتعامل معها قبل أن تصبح مشكلة.

تقنية جديدة

تعتمد التقنية الجديدة على بيانات مما يسمى بانبعاث سيكلوترون الإلكترون، وفقًا للبحث المنشور في مجلة «فيزياء البلازما والانصهار المُتحكم به» في الشهر الماضي، ما يقدك لعلماء فيزياء الانصهار معلومات مهمة عن درجة حرارة التفاعل وثباته وسلوك المجال المغناطيسي الذي يتضمن وقود البلازما للمفاعل.

سيحدد العلماء، في الاختبارات المقبلة إن كانت التقنية الجديدة ستوفر لهم بالفعل المعلومات التي يحتاجونها. إذا نجحت هذه التقنية، فقد تحل محل الأنظمة الحالية التي تتضرر بسهولة بسبب التفاعلات القوية.

التالي__ اكتشاف أغرب ثقب أسود في الكون >>>
<<< علماء يلتقطون أول صورة على الإطلاق للتشابك الكموميّ __السابق
>
المقال التالي