أخبار اليوم
__
11 12. 19
عالم الفضاء
بالفيديو: استرجاع قطعة من صاروخ أطلقته سبيس إكس
العلوم المتقدمة
علماء يبتكرون قطعة معدنية لا تغرق في الماء
عالم الفضاء
هذه خطة «بوينج» لإرسال رواد فضاء إلى القمر
مستقبل النقل
جاغوار تصمم مقصورة مليئة بالشاشات التفاعلية لسياراتها المستقبلية
عالم الفضاء
عالم يسعى إلى تهجين البشر للنجاة على سطح المريخ
مستقبل النقل
إيلون ماسك يحدد موعد إطلاق مركبة تسلا الجديدة «سايبرتراك»
العلوم المتقدمة
صور تجعل الجزيئات تبدو مثل اللوحات السريالية
طموحات علمية
الصين تكشف عن خطة لإرسال رواد فضاء إلى المريخ
مجتمع المستقبل
أسطورة هوليوود الراحل جيمس دين يلعب دورا في فيلم جديد
العلوم المتقدمة
ناسا تدرس إرسال مسبار ليدور حول بلوتو ويكشف أسراره
عالم الفضاء
مظلة مركبة «ستارلاينر» الفضائية تخفق في أول انطلاقة
عالم الفضاء
إيلون ماسك: موانئ «ستارشيب» الفضائية ستقام بعيدًا عن الساحل لتقليل الضوضاء

حجر رشيد

أمضى العلماء عقودًا في البحث عن حياة خارج كوكب الأرض، وسخروا شتى التقنيات أملًا بالاتصال معها إن وجدت.

وتتجسد تلك المحاولات عادة في إرسال معلومات عن الأرض دون الاعتماد على اللغة البشرية، إذ نفترض أن الكائنات الفضائية لن تفهم كلماتنا أو رموزنا. وعلى النقيض من ذلك، اقترح دانيل أوبرهاوس من مجلة وايرد إرسال شيء شبيه بالموسوعة إلى الفضاء، والهدف منها إكساب الفضائيين القدرة على تفسير لغة البشر كما هي.

أحياء متقاربة

يستند هذا المنطق إلى أن أي كائن فضائي على الجانب الأخر يمتلك دماغًا أو ما يعادله، ما يعني أن لديه على الأرجح لغة خاصة به أو وسيلة للتواصل.

وكتب أوبرهاوس «فمن المنطقي افتراض تطور الكائنات الفضائية إلى نقطة أصبحت بعدها قادرة على ابتكار حلول مشابهة للمشكلات المشتركة، كقدرة الدماغ على استخدام اللغات بصورة هرمية ومتكررة.»

انغماس

على افتراض وجود كائنات فضائية تتبادل الحديث بلغات خاصة به، يرى أوبرهاوس أن أفضل وسيلة للاتصال إرسال موسوعة أو أي شكل من أشكال النصوص الضخمة بلغة طبيعية. فهذا ما يفعله المهندسون عند تدريب خوارزميات الذكاء الاصطناعي على قراءة الجمل المترابطة وكتابتها.

ومن المحتمل ألا يفهم الفضائيون كلماتنا أو يربطونها مع أي معنى، لكن وفقًا لأوبر هاوس، فإن الوسيلة المثلى للبدء بأي محادثة فضائية قد تكون ببساطة أن نقول «مرحبًا.»

مكالمة هاتفية من الفضاء

خبير: كي يفهمنا الفضائيون علينا إرسال إحدى موسوعاتنا إليهم

PARAMOUNT PICTURES
>
<
أخبار اليوم
__
11 12. 19
مكالمة هاتفية من الفضاء

خبير: كي يفهمنا الفضائيون علينا إرسال إحدى موسوعاتنا إليهم

PARAMOUNT PICTURES

حجر رشيد

أمضى العلماء عقودًا في البحث عن حياة خارج كوكب الأرض، وسخروا شتى التقنيات أملًا بالاتصال معها إن وجدت.

وتتجسد تلك المحاولات عادة في إرسال معلومات عن الأرض دون الاعتماد على اللغة البشرية، إذ نفترض أن الكائنات الفضائية لن تفهم كلماتنا أو رموزنا. وعلى النقيض من ذلك، اقترح دانيل أوبرهاوس من مجلة وايرد إرسال شيء شبيه بالموسوعة إلى الفضاء، والهدف منها إكساب الفضائيين القدرة على تفسير لغة البشر كما هي.

أحياء متقاربة

يستند هذا المنطق إلى أن أي كائن فضائي على الجانب الأخر يمتلك دماغًا أو ما يعادله، ما يعني أن لديه على الأرجح لغة خاصة به أو وسيلة للتواصل.

وكتب أوبرهاوس «فمن المنطقي افتراض تطور الكائنات الفضائية إلى نقطة أصبحت بعدها قادرة على ابتكار حلول مشابهة للمشكلات المشتركة، كقدرة الدماغ على استخدام اللغات بصورة هرمية ومتكررة.»

انغماس

على افتراض وجود كائنات فضائية تتبادل الحديث بلغات خاصة به، يرى أوبرهاوس أن أفضل وسيلة للاتصال إرسال موسوعة أو أي شكل من أشكال النصوص الضخمة بلغة طبيعية. فهذا ما يفعله المهندسون عند تدريب خوارزميات الذكاء الاصطناعي على قراءة الجمل المترابطة وكتابتها.

ومن المحتمل ألا يفهم الفضائيون كلماتنا أو يربطونها مع أي معنى، لكن وفقًا لأوبر هاوس، فإن الوسيلة المثلى للبدء بأي محادثة فضائية قد تكون ببساطة أن نقول «مرحبًا.»

التالي__ مايكروسوفت تحول «بينغ» إلى محرك بحث تجاري >>>
<<< ذكاء اصطناعي يحول صورتك إلى فيديو راقص لك دون أن ترقص! __السابق
>
المقال التالي