مفاعلات عائمة

ستبدأ الصين خلال العام الحالي ببناء محطات طاقة نووية عائمة، يمكن استخدامها في توليد الطاقة لجزر اصطناعية بعيدة في بحر الصين الجنوبي.

وتحمل المفاعلات النووية العائمة مخاطر عدة، إلا أن شركة الصين الوطنية النووية تخطط لتطويرها كبديل أرخص من نقل الطاقة من اليابسة؛ ونقلت صحيفة آسيا تايمز الصينية، عن مسؤولين أنهم أجروا اختبارًا لمفاعل أولي بالقرب من ساحل مقاطعة شاندونج الصينية.

وبعد بدء أعمال بناء المفاعل هذا العام سيكون أول مفاعل نووي عائم كامل الوظائف في الصين جاهزًا للإبحار بحلول عام 2021؛ وفقًا للصحيفة.

ولا تنفرد الصين باهتمامها بهذه التقنيات، إذ يُتوقَّع أن تبحر محطات الطاقة النووية الروسية العائمة أيضًا إلى الدائرة القطبية الشمالية خلال العام الحالي.

اختبار

وتحتاج الصين إلى بناء نحو 20 مفاعلًا إن أرادت استخدام المفاعلات العائمة لإمداد جميع الجزر الاصطناعية بالطاقة في بحر الصين الجنوبي. وقد تبني أعدادًا أكبر في حال أنجزت المراكب النووية مهمتها، وذلك لتوفير الطاقة للمنشآت البحرية لاستخراج الوقود الأحفوري.