أفاد تقرير أن طائرات دون طيار تحلق في الأجواء الصينية بحثًا عن مشاة لا يرتدون أقنعةً واقيةً وتستخدم مكبرات صوت لحثهم على ملازمة منازلهم.

ويظهر فيديو في صحيفة غلوبال تايمز امرأةً ترتدي زي رجال الشرطة تتحدث عبر جهاز اتصال لا سلكي، يبدو أنها تبث رسائلها عبر مكبرات الصوت للطائرات للتحذير من خطر فيروس إن سي أو في-2019 المحدق. لم يكشف عن التفاصيل بعد، لكن الفيديو يوضح جزءًا من الصورة. وكتبت كارول ين تغريدةً على تويتر أن المرأة المشاهدة في الفيديو ربما تمثل ذاتها بدلًا من تمثيل سلطة رسمية.

تغريدة كارول ين على تويتر

«تدفعني كمية المعلومات المغالطة عن #فيروس_كورونا إلى الجنون. المرأة التي تشغل الطائرة دون طيار مدنية ليست شرطية ولديها 200 ألف متابع على الإنترنت.»

تغريدة بالاجي إس. سرينيفاسان على تويتر:

تستخدم الشرطة الصينية طائرات دون طيار مزودة بمكبرات صوت لمخاطبة المدنيين عن بعد خوفَا من الاقتراب منهم.

هذا أشبه بالخضوع للمراقبة الدائمة. وهي الخطوة التالية بعد كاميرات الأشعة تحت الحمراء وكاميرات فحص الجسم، إلخ..

يظهر الفيديو طائرةً دون طيار تحلق فوق امرأة عجوز تحثها على البقاء في منزلها لعدم ارتدائها قناع واق، ثم تبث تحذيرات مشابهة لأفراد آخرين. ويشاهد في آخر الفيديو طفلًا يتلقى تحذيرًا ترجمته: فيروس كورونا خطير جدًا، اهرب!

انتشر الفيروس في جميع الأرجاء الصينية ونجم عنه أكثر من مئات الوفيات حتى اليوم.