قامت شركة "بروتيرا" لتصنيع السيارات الكهربائية بتطوير نظام شحن سريع للحافلات، قابل للتطوير، وذلك بافتراض أن الأشخاص سيميلون إلى استخدام وسائل النقل الكهربائية في حال توفر نقاط الشحن في أي مكان.

أسرع من التزوّد بالوقود

يستخدم نظام الشحن روبوتاً آلياً للتحكم (إضافةً لوجود برنامج ذاتي التحكم في الحافلة)، وذلك من أجل ملئ البطاريات خلال أقل من عشرة دقائق، طبعاً بحسب حجم البطاريات المستخدمة.

يعتمد نظام الشحن على جهد مستمر يتراوح بين 250-1000 فولط، وتيار بشدة تصل إلى 1400 أمبير، وهو يعتبر أسرع بثماني مرات من معيار الشحن السريع "CHAdeMO"، وأسرع بثلاث إلى أربع مرات من شواحن تسلا السريعة (Tesla's Superchergers). خلافاً لطريقة الأسلاك المعلقة التي كانت تعتمد مسارات محددة، تستطيع شركات النقل بالحافلات وضع نظام الشحن في محطات خاصة بها، أو وضعه في نفس محطات التزوّد بالوقود.

يقول رايان بوبل؛ المدير التنفيذي لشركة بروتيرا: "الشيء الممتع في الموضوع هو أن حافلات الوقود تمتلك خزانات ضخمة تتراوح بين 80 إلى 120 غالون، والتي تحتاج لوقت أطول لامتلائها مقارنةً مع زمن شحن حافلاتنا الكهربائية".

مجاناً للجميع

VIA-SA-Charger-Reduced-640x424لن يكون نظام الشحن السريع لشركة "بروتيرا" مسجلاً بملكيةٍ خاصة، سعياً منها لإشراك المزيد من المطورين في تحسين وتعديل هذا النظام. قال بوبل بأنه على الرغم من التطور السريع الشركة، إلا أنهم يتطلعون إلى نمو صناعة الآليات الكهربائية أكثروأكثر.

إن سبب القرار المتَّخذ بشأن جعل نظام الشحن مفتوحاً للجميع هو أحد زبائن "بروتيرا" السابقين، حين سأل عن إمكانية استخدام بنية الشركة التحتية في شحن الحافلات الكهربائية المنتجة من قبل شركات أخرى.