أخبار اليوم
__
10 22. 19
مجتمع المستقبل
دراسة: 88 بالمئة من العمال الصينين يفضلون مدير روبوتيًا
عالم الفضاء
صعوبات محتملة في إنشاء قاعدة سبيس إكس القمرية تقلق إيلون ماسك
عالم الفضاء
ناسا تكشف عن بذلتَيِ البعثة القمرية المقبلة
الثورة الصناعية 2.0
فورد تسجل براءة اختراع لطائرة مسيرة تنطلق من صندوق السيارة
طموحات علمية
ناسا تخطط لتشجيع بناء محطات الفضاء الخاصة
طموحات علمية
شركة تطور يد روبوتية تحل مكعب روبيك
عالم الفضاء
روسيا تخطط لتصميم مركبة قمرية جوالة بجذع الروبوت «فيودور»
العلوم المتقدمة
نجم يبدو أقدم من الكون ذاته
العلوم المتقدمة
بالفيديو: مذنبٍ بين نجميّ التقطه هابل
العلوم المتقدمة
مهندس في ناسا: محرك صاروخي جديد قد تبلغ سرعته 99% من سرعة الضوء
طموحات علمية
عملة فيسبوك المعماة تنهار أمام أنظارنا
طموحات علمية
فيسبوك تسعى إلى تطوير أجهزة تقرأ الأفكار

في المقدمة

في مركز مجرتنا درب التبانة ثقب أسود فائق الضخامة تحوم حوله هالة من الغاز تعرف باسم القرص المزود، وتمكن العلماء بعمليات الرصد الأخيرة من التقاط أفضل مشهد لهذا القرص.

تظهر عمليات الرصد بالأشعة السينية أن القرص المزود لثقبنا الأسود يتضمن طبقة داخلية من الغازات شديدة الحرارة، وفقًا لموقع سبيس.كوم، لكن العلماء رصدوا للمرة الأولى طبقة خارجية أبرد من الغازات، ونشروا بحثًا جديدًا بها يوم الأربعاء في مجلة نيتشر، وذكروا فيها أن هذه الطبقة تحجب رؤية باقي الهالة، وربما تساعدنا في فهم عمليات الثقوب السوداء.

بارد نسبيًا

أشارت الدراسة إلى أن درجة حرارة الطبقة الخارجية تتراوح بين -173 إلى 9704 درجة مئوية بناء على بعدها عن المركز، لكنها ليست شيئًا مقارنة بالطبقة الداخلية، إذ تصل درجة حرارتها إلى 9,999,982 درجة مئوية بالقرب من أفق الحدث. وتغطي هذه الطبقة الخارجية بقية الهالة، وتمتد من الثقب الأسود لمسافة عشرين ألف ضعف مقارنة بأفق الحدث.

ترأست هذه الدراسة عالمة الفيزياء الفلكية إيلينا ميورشيكوفا من معهد الدراسة المتقدمة، وصرحت لموقع سبيس.كوم «إن أردنا دراسة ما العمليات التي لها أكبر دور في كيفية تغذي الثقوب السوداء بالمادة، لا بد من دراسة الوسط المحيط به أيضًا، غير أنه لم يسبق لنا دراسة أثر الغازات الباردة على الثقوب السوداء.»

رؤية محجوبة

هالة تحجب رؤيتنا للثقب الأسود في مركز مجرتنا

NASA
>
<
أخبار اليوم
__
10 22. 19
رؤية محجوبة

هالة تحجب رؤيتنا للثقب الأسود في مركز مجرتنا

NASA

في المقدمة

في مركز مجرتنا درب التبانة ثقب أسود فائق الضخامة تحوم حوله هالة من الغاز تعرف باسم القرص المزود، وتمكن العلماء بعمليات الرصد الأخيرة من التقاط أفضل مشهد لهذا القرص.

تظهر عمليات الرصد بالأشعة السينية أن القرص المزود لثقبنا الأسود يتضمن طبقة داخلية من الغازات شديدة الحرارة، وفقًا لموقع سبيس.كوم، لكن العلماء رصدوا للمرة الأولى طبقة خارجية أبرد من الغازات، ونشروا بحثًا جديدًا بها يوم الأربعاء في مجلة نيتشر، وذكروا فيها أن هذه الطبقة تحجب رؤية باقي الهالة، وربما تساعدنا في فهم عمليات الثقوب السوداء.

بارد نسبيًا

أشارت الدراسة إلى أن درجة حرارة الطبقة الخارجية تتراوح بين -173 إلى 9704 درجة مئوية بناء على بعدها عن المركز، لكنها ليست شيئًا مقارنة بالطبقة الداخلية، إذ تصل درجة حرارتها إلى 9,999,982 درجة مئوية بالقرب من أفق الحدث. وتغطي هذه الطبقة الخارجية بقية الهالة، وتمتد من الثقب الأسود لمسافة عشرين ألف ضعف مقارنة بأفق الحدث.

ترأست هذه الدراسة عالمة الفيزياء الفلكية إيلينا ميورشيكوفا من معهد الدراسة المتقدمة، وصرحت لموقع سبيس.كوم «إن أردنا دراسة ما العمليات التي لها أكبر دور في كيفية تغذي الثقوب السوداء بالمادة، لا بد من دراسة الوسط المحيط به أيضًا، غير أنه لم يسبق لنا دراسة أثر الغازات الباردة على الثقوب السوداء.»

التالي__ عالم روسي يتعهد باستخدام تقنية كريسبر لتعديل مورثات الأجنة >>>
<<< ليزر جديد يدمر الخلايا السرطانية مباشرة __السابق
>
المقال التالي