أخبار اليوم
__
7 2. 20
العلوم المتقدمة
ثقب أسود غريب يثير حيرة العلماء
العلوم المتقدمة
علماء يجدون مركز جاذبية النظام الشمسي
مستقبل النقل
بدء الحجز المسبق على سيارات «البادجر» الهجينة
العلوم المتقدمة
نجم ضخم يختفي دون أثر
الثورة الصناعية 4.0
مختبرات ناسا تبتكر قلادة تدربك على عدم لمس وجهك
البيئة والطاقة
باحثون: أدلة جديدة تشير إلى حدوث تسرب إشعاعي في أوروبا
عالم الفضاء
كيف يبدو غروب الشمس على كواكب أخرى؟
عالم الفضاء
ناسا: «كرو دراجون» المتصلة بمحطة الفضاء الدولية تولد فائضًا من الطاقة
عالم الفضاء
روسيا تخطط لإرسال سائحين إلى محطة الفضاء الدولية للمشي في الفضاء
البيئة والطاقة
سحابة غبار عملاقة من الصحراء الكبرى تضرب الولايات المتحدة الأمريكية
عالم الفضاء
صورة تظهر الحجم الحقيقي لمركبة ستارشيب من شركة سبيس إكس
الثورة الصناعية 4.0
هوليوود تستخدم روبوت امرأة لأداء دور في فيلم ميزانيته 70 مليون دولار

طقس غائم

رصد علماء الفلك قزمًا بنيًا بعيدًا، وهو جرم فلكي يشبه النجوم، مغطى بخطوط بنية داكنة بترتيب يشبه الغيوم التي تغطي المشتري.

وهو اكتشاف غريب، فعلى الرغم من أنها ليست المرة الأولى التي يرصد فيها علماء الفلك قزمًا بنيًا مخططًا. ووفقًا لموقع ساينس أليرت، قد توفر التقنية التي استخدمها علماء الفلك في معهد كاليفورنيا للتقنية، واسمها قياس الاستقطاب، أداة جديدة للباحثين الذين يحاولون استكشاف الكون وفهمه.

ظلال الشمس

يعمل قياس الاستقطاب بطريقة تشبه آلية عمل النظارات الشمسية؛ إذ تتيح تصفية ضوء بعض الاستقطابات للفلكيين تحديد نوع البيئة التي مر الضوء عبرها. وتقنية قياس الاستقطاب ليست جديدة، لكن التطورات التقنية جعلتها مفيدة مجددًا لعلماء الفلك.

وقال ديميتري ماوت، عالم الفلك في معهد كاليفورنيا للتقنية، في بيان صحافي «إن قياس الاستقطاب فن صعب جدًا، لكن التقنيات وطرائق تحليل البيانات الجديدة جعلته أدق وأكثر حساسية، ما يتيح إجراء دراسات رائدة على كل شيء من الثقوب السوداء فائقة البُعد والنجوم حديثة التكون والنجوم الميتة والأقزام البنية والكواكب الخارجية إلى الأجرام في نظامنا الشمسي.»

يوم ممطر

هذه المرة الأولى التي يستخدم فيها علماء الفلك تقنية قياس الاستقطاب لتحليل طقس قزم بني وبيئته، وفقًا للبحث الذي نُشر في دورية ذي آستروفيزيكال جورنال. وبين البحث أن الخطوط المذهلة غيوم عاصفة مريعة.

وقال جوليان جيرارد، المؤلف المشارك للدراسة، في البيان «نظن أن هذه العواصف تمطر موادًا مثل السيليكات أو الأمونيا. وهو طقس سيئ جدًا.»

أجرام مزينة

علماء فلك يكتشفون قزمًا بنيًا مغطى بخطوط مثل المشتري

NASA/JPL-CALTECH
>
<
أخبار اليوم
__
7 2. 20
أجرام مزينة

علماء فلك يكتشفون قزمًا بنيًا مغطى بخطوط مثل المشتري

NASA/JPL-CALTECH

طقس غائم

رصد علماء الفلك قزمًا بنيًا بعيدًا، وهو جرم فلكي يشبه النجوم، مغطى بخطوط بنية داكنة بترتيب يشبه الغيوم التي تغطي المشتري.

وهو اكتشاف غريب، فعلى الرغم من أنها ليست المرة الأولى التي يرصد فيها علماء الفلك قزمًا بنيًا مخططًا. ووفقًا لموقع ساينس أليرت، قد توفر التقنية التي استخدمها علماء الفلك في معهد كاليفورنيا للتقنية، واسمها قياس الاستقطاب، أداة جديدة للباحثين الذين يحاولون استكشاف الكون وفهمه.

ظلال الشمس

يعمل قياس الاستقطاب بطريقة تشبه آلية عمل النظارات الشمسية؛ إذ تتيح تصفية ضوء بعض الاستقطابات للفلكيين تحديد نوع البيئة التي مر الضوء عبرها. وتقنية قياس الاستقطاب ليست جديدة، لكن التطورات التقنية جعلتها مفيدة مجددًا لعلماء الفلك.

وقال ديميتري ماوت، عالم الفلك في معهد كاليفورنيا للتقنية، في بيان صحافي «إن قياس الاستقطاب فن صعب جدًا، لكن التقنيات وطرائق تحليل البيانات الجديدة جعلته أدق وأكثر حساسية، ما يتيح إجراء دراسات رائدة على كل شيء من الثقوب السوداء فائقة البُعد والنجوم حديثة التكون والنجوم الميتة والأقزام البنية والكواكب الخارجية إلى الأجرام في نظامنا الشمسي.»

يوم ممطر

هذه المرة الأولى التي يستخدم فيها علماء الفلك تقنية قياس الاستقطاب لتحليل طقس قزم بني وبيئته، وفقًا للبحث الذي نُشر في دورية ذي آستروفيزيكال جورنال. وبين البحث أن الخطوط المذهلة غيوم عاصفة مريعة.

وقال جوليان جيرارد، المؤلف المشارك للدراسة، في البيان «نظن أن هذه العواصف تمطر موادًا مثل السيليكات أو الأمونيا. وهو طقس سيئ جدًا.»

التالي__ فيروس كورونا المستجد يقتل اقتصاد العمل الحر >>>
<<< الصين تختبر المركبة الفضائية التي ستنقل رواد الفضاء إلى محطتها الفضائية بنجاح __السابق
>
المقال التالي