أخبار اليوم
__
7 21. 19
العلوم المتقدمة
خبر جيد: الكويكب القريب لن يدمر الأرض هذا العام
الذكاء الاصطناعي
ذكاء اصطناعي يتعرف على الناس من خلال حركات عيونهم
الصحة والطب
ألمانيا تخطط لفرض تلقيح جميع الأطفال ضد الحصبة
مستقبل النقل
مالك إحدى سيارات تسلا يحطم الرقم القياسي ويقودها لمسافة بلغت 900 ألف كيلومتر
مستقبل النقل
نظام حساسات جديد يستخدم تقنية «الليدار» قد يثبت أن إيلون ماسك مخطئ
العلوم المتقدمة
ناسا تكتشف مستعرًا أعظمًا يلفه الغموض
مجتمع المستقبل
للمرة الأولى حكم روبوتي يقدم مباراة بيسبول احترافية
الثورة الصناعية 2.0
روبوت يؤدي تحدي غطاء الزجاجة
عالم الفضاء
الهند تلغي مهمة إلى القمر قبل ساعة من الإطلاق
الثورة الصناعية 2.0
مهندسون يصممون أشياء تتحدى قدرة الإمساك عند الروبوتات
مستقبل النقل
المملكة المتحدة تطلق خطة لتزويد المنازل الحديثة كافة بشواحن للسيارات الكهربائية
الذكاء الاصطناعي
الذكاء الاصطناعي يطور أول لقاح له

لغة جديدة

يبكي الأطفال عندما يمرضون أو يشعرون بالألم، ويبكون أحيانًا حينما يجوعون أو يتغير مزاجهم أو حتى لتمرين حبالهم الصوتية.

واكتشف باحثون من جامعة إيلينوي الشمالية وسيلةً لاستخدام الذكاء الاصطناعي للتمييز بين نوعي الأصوات. ولن يوفر الذكاء الاصطناعي على الوالدين عناء التعب والقلق غير الضروريين فحسب، بل سينقذ أيضًا حيوات أطفال مرضى كثر.

صرخات الأطفال

شرح الباحثون في دراستهم التي نشرت في دورية أوتوماتيكا سينيكا كيف صمموا خوارزميةً تعتمد على تقنية التعرف على الكلام التي تميز بين البكاء غير الطبيعي الذي تسببه الأمراض والبكاء الطبيعي. وجمع الفريق بيانات تدريب الخوارزمية من 26 رضيعًا في إحدى وحدات العناية المركزة للخدج، ثم طلبوا من الممرضات الخبيرات أن يخترن سببًا للبكاء؛ الجوع أو الحاجة للاهتمام أو تغيير الحفاظ أو النعاس أو عدم الارتياح. وصنف عدم الارتياح تحت فئة غير طبيعي.

أذن خبيرة

حلل الباحثون أنماط صرخات الأطفال المختلفة لابتكار ذكاء اصطناعي قادر على تحديد سبب بكائهم. ويأملون أن تزود هذه الأداة الآباء الجدد أو مزودي العناية الصحية بأذن الخبراء لتتيح لهم معرفة السبب المرضي لبكاء الطفل.

حديث أطفال

باحثون يطورون ذكاءً اصطناعيًا يترجم بكاء الأطفال

VICTOR TANGERMANN
>
<
أخبار اليوم
__
7 21. 19
حديث أطفال

باحثون يطورون ذكاءً اصطناعيًا يترجم بكاء الأطفال

VICTOR TANGERMANN

لغة جديدة

يبكي الأطفال عندما يمرضون أو يشعرون بالألم، ويبكون أحيانًا حينما يجوعون أو يتغير مزاجهم أو حتى لتمرين حبالهم الصوتية.

واكتشف باحثون من جامعة إيلينوي الشمالية وسيلةً لاستخدام الذكاء الاصطناعي للتمييز بين نوعي الأصوات. ولن يوفر الذكاء الاصطناعي على الوالدين عناء التعب والقلق غير الضروريين فحسب، بل سينقذ أيضًا حيوات أطفال مرضى كثر.

صرخات الأطفال

شرح الباحثون في دراستهم التي نشرت في دورية أوتوماتيكا سينيكا كيف صمموا خوارزميةً تعتمد على تقنية التعرف على الكلام التي تميز بين البكاء غير الطبيعي الذي تسببه الأمراض والبكاء الطبيعي. وجمع الفريق بيانات تدريب الخوارزمية من 26 رضيعًا في إحدى وحدات العناية المركزة للخدج، ثم طلبوا من الممرضات الخبيرات أن يخترن سببًا للبكاء؛ الجوع أو الحاجة للاهتمام أو تغيير الحفاظ أو النعاس أو عدم الارتياح. وصنف عدم الارتياح تحت فئة غير طبيعي.

أذن خبيرة

حلل الباحثون أنماط صرخات الأطفال المختلفة لابتكار ذكاء اصطناعي قادر على تحديد سبب بكائهم. ويأملون أن تزود هذه الأداة الآباء الجدد أو مزودي العناية الصحية بأذن الخبراء لتتيح لهم معرفة السبب المرضي لبكاء الطفل.

التالي__ موظفو وولمارت يكرهون زملائهم الروبوتات الجدد >>>
<<< أوبر تطلق خدمة مروحية عند الطلب __السابق
>
المقال التالي