أخبار اليوم
__
9 17. 19
عالم الفضاء
تركيب مرسى جديد في محطة الفضاء الدولية للمركبات التجارية
الذكاء الاصطناعي
خبير يطالب الحكومات بحماية البشرية من الخطر المحتمل للذكاء الاصطناعي
عالم الفضاء
روسيا ترسل أول روبوت لها إلى الفضاء
البيئة والطاقة
علماء يحذرون من انهيار النظام البيئي في غابات الأمازون
مستقبل النقل
شركة «فولوكوبتر» تكشف عن تاكسي كهربائي طائر بثماني عشرة مروحية
عالم الفضاء
أداة جديدة تقرِّب ناسا خطوة من تزويد المركبات بالوقود في الفضاء
الثورة الصناعية 2.0
شركة ناشئة تنشر الآلاف من روبوتات التوصيل الآلية
العلوم المتقدمة
الإعلانات قد تمول مستقبل السفر إلى الفضاء
الثورة الصناعية 2.0
علماء يبتكرون رادارًا كموميًّا عمليًّا
الثورة الصناعية 2.0
شركات تواجه التحديات البيئية بطابعات متنقلة للأجسام ثلاثية الأبعاد
عالم الفضاء
مدير ناسا: الدفع النووي قد يغير قواعد اللعبة
البيئة والطاقة
نظام طاقة حرارية جوفية سهل التنفيذ في فناء المنزل

لغة جديدة

يبكي الأطفال عندما يمرضون أو يشعرون بالألم، ويبكون أحيانًا حينما يجوعون أو يتغير مزاجهم أو حتى لتمرين حبالهم الصوتية.

واكتشف باحثون من جامعة إيلينوي الشمالية وسيلةً لاستخدام الذكاء الاصطناعي للتمييز بين نوعي الأصوات. ولن يوفر الذكاء الاصطناعي على الوالدين عناء التعب والقلق غير الضروريين فحسب، بل سينقذ أيضًا حيوات أطفال مرضى كثر.

صرخات الأطفال

شرح الباحثون في دراستهم التي نشرت في دورية أوتوماتيكا سينيكا كيف صمموا خوارزميةً تعتمد على تقنية التعرف على الكلام التي تميز بين البكاء غير الطبيعي الذي تسببه الأمراض والبكاء الطبيعي. وجمع الفريق بيانات تدريب الخوارزمية من 26 رضيعًا في إحدى وحدات العناية المركزة للخدج، ثم طلبوا من الممرضات الخبيرات أن يخترن سببًا للبكاء؛ الجوع أو الحاجة للاهتمام أو تغيير الحفاظ أو النعاس أو عدم الارتياح. وصنف عدم الارتياح تحت فئة غير طبيعي.

أذن خبيرة

حلل الباحثون أنماط صرخات الأطفال المختلفة لابتكار ذكاء اصطناعي قادر على تحديد سبب بكائهم. ويأملون أن تزود هذه الأداة الآباء الجدد أو مزودي العناية الصحية بأذن الخبراء لتتيح لهم معرفة السبب المرضي لبكاء الطفل.

حديث أطفال

باحثون يطورون ذكاءً اصطناعيًا يترجم بكاء الأطفال

VICTOR TANGERMANN
>
<
أخبار اليوم
__
9 17. 19
حديث أطفال

باحثون يطورون ذكاءً اصطناعيًا يترجم بكاء الأطفال

VICTOR TANGERMANN

لغة جديدة

يبكي الأطفال عندما يمرضون أو يشعرون بالألم، ويبكون أحيانًا حينما يجوعون أو يتغير مزاجهم أو حتى لتمرين حبالهم الصوتية.

واكتشف باحثون من جامعة إيلينوي الشمالية وسيلةً لاستخدام الذكاء الاصطناعي للتمييز بين نوعي الأصوات. ولن يوفر الذكاء الاصطناعي على الوالدين عناء التعب والقلق غير الضروريين فحسب، بل سينقذ أيضًا حيوات أطفال مرضى كثر.

صرخات الأطفال

شرح الباحثون في دراستهم التي نشرت في دورية أوتوماتيكا سينيكا كيف صمموا خوارزميةً تعتمد على تقنية التعرف على الكلام التي تميز بين البكاء غير الطبيعي الذي تسببه الأمراض والبكاء الطبيعي. وجمع الفريق بيانات تدريب الخوارزمية من 26 رضيعًا في إحدى وحدات العناية المركزة للخدج، ثم طلبوا من الممرضات الخبيرات أن يخترن سببًا للبكاء؛ الجوع أو الحاجة للاهتمام أو تغيير الحفاظ أو النعاس أو عدم الارتياح. وصنف عدم الارتياح تحت فئة غير طبيعي.

أذن خبيرة

حلل الباحثون أنماط صرخات الأطفال المختلفة لابتكار ذكاء اصطناعي قادر على تحديد سبب بكائهم. ويأملون أن تزود هذه الأداة الآباء الجدد أو مزودي العناية الصحية بأذن الخبراء لتتيح لهم معرفة السبب المرضي لبكاء الطفل.

التالي__ موظفو وولمارت يكرهون زملائهم الروبوتات الجدد >>>
<<< أوبر تطلق خدمة مروحية عند الطلب __السابق
>
المقال التالي