فاز المبتكر الإماراتي أحمد عبد الله مجان منتصف مايو/أيار الجاري، بالجائزة الأولى في تحدي المخترعين الأوروبي بنسخته الحادية عشرة، الذي استضافته مدينة ياش في رومانيا، بمشاركة باحثين ومبتكرين من 35 دولة.

وعرض مجان في الحدث العالمي، تجربته مع الابتكار، مقدمًا شرحًا لخمسة ابتكارات طورها في الأعوام الأخيرة، ونالت جميعها جوائز ذهبية عالمية؛ وهي السرج الذكي للخيول والخوذة الذكية لقادة الدراجات الصحراوية والكرسي الذكي للدراجات الهوائية وابتكاري تتبع الصقور وكلاب الصيد.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية، إن منظمة المخترعين الأوربيين وجهت الدعوة للمبتكر الإماراتي أحمد مجان، ليكون ضيف شرف في نسخة العام الحالي لتحدي المعرض الأوروبي للإبداع والابتكار 2019.

ويمثل المعرض أكبر حدث إبداعي جنوب شرق القارة الأوربية، وأصبح من التقاليد المعترف بها في الأوساط العلمية، إذ يحدد اتجاهات البحث مع التركيز على تنفيذ نتائج البحوث، فضلًا عن منح جوائز لأفضل مخترع وأصغر مخترع، ويشجع المعرض إشراك الشباب والنساء في المهن العلمية وهو أحد الاحتياجات الملحة للبحث العالمي.

وتضمنت دورة العام الحالي عرض أكثر من 620 مشروعًا بحثيًا وابتكارًا، ضمن 14 فئة؛ منها فئات البيئة ومكافحة التلوث والطاقة والتنمية المستدامة والزراعة والصناعة الغذائية والطب والصحة ومستحضرات التجميل والمعدات الصناعية، في نحو 90 منصة عرض؛ تشمل المختبرات والهندسة الميكانيكية والمعادن ومواد البناء والبناء والطيران وصناعة الآلات والنقل وصناعة الكيميائيات والنسيج وتقنية المعلومات والاتصالات والطباعة والإعلان والسلامة وحماية وإنقاذ الأشخاص والرياضة والألعاب والترفيه.

اهتمام رسمي

وزاد في الأعوام الأخيرة اهتمام دولة الإمارات العربية المتحدة بالمبتكرين الشباب؛ وفي هذا الإطار، أعلنت وزارة المالية، مطلع مايو/أيار الجاري، عن عزمها تأسيس مركز التقنية العالمي في العاصمة الاتحادية أبوظبي، في إطار استراتيجيتها الرامية إلى تطوير مجالات التقنية والأتمتة والذكاء الاصطناعي، وتشجيع أجيال المستقبل على الابتكار ومجاراة العلوم الحديثة، ورفد السوق المحلي بأبرز الابتكارات العلمية والتقنيات الحديثة.