استضافت فعاليات أسبوع دبي للمستقبل الذي تنظمه مؤسسة دبي للمستقبل للمرة الأولى في دولة الإمارات العربية المتحدة، ابتكارًا حديثًا يستخدم التقنيات الحديثة ووسائل التواصل الاجتماعي لتحسين مستوى الرعاية الصحية لكبار السن، في محاولة لإشراك المجتمع وجيل الشباب في تطوير تقنيات تخدم مستقبل المجتمعات البشرية.

وطورت الابتكار الباحثة الكويتية شيخة ناصر العثمان، في معهد ماساشوستس للتقنية في الولايات المتحدة بعد رحلات متعددة إلى وادي السيليكون في سان فرانسيسكو، بهدف إدخال التقنيات الحديثة في القطاع الصحي والتغلب على تحديات يشهدها العالم، وتقليل تكاليف الرعاية الصحية على الأفراد والمجتمعات والحكومات في المستقبل.

نظام مجاني مفتوح المصدر

ويقوم الابتكار على مشاركة المعلومات والخبرات بين المؤسسات الصحية والعائلات في مجال الرعاية الصحية لذويهم ممن تقدم بهم العمر، ما يحقق تعاونًا مثمرًا بين إدارات المستشفيات والعيادات ومراكز الرعاية الصحية من جهة، وبين أفراد عائلات المرضى من كبار السن من جهة أخرى، لتقديم الرعاية الصحية المثلى لهم، من خلال نظام مجاني مفتوح عبر الإنترنت والأجهزة النقالة الذكية.

وقالت العثمان في بيان تلقى مرصد المستقبل نسخة منه، إن «منظمة الصحة العالمية أقرت تحدي زيادة معدلات نمو المجتمعات المسنة، وبشكل خاص في مجتمعات مثل أوروبا والولايات المتحدة وكندا وأستراليا، وتوقعت أن تعاني دول أخرى من هذا التحدي بحلول العام 2050. هذه التجارب شجعتني على تطوير الابتكار.»

وأضافت إن «المساهمة في الارتقاء بمستوى الرعاية الصحية لا يتطلب أن يكون الشخص متخصصًا بالطب أو التمريض أو الجراحة، إذ استلهمت فكرتي من عملي في معهد متخصص بالسكري في دولة الكويت، وهناك اكتشفت أن تغيير نمط الحياة والاستفادة من تطبيقات التقنية في تحسين المستوى المعيشي للأفراد، يوازيان في أهميتهما الأبحاث والدراسات والعلاجات الطبية.»

مسرعات الابتكار

وترى العثمان أن «المستقبل للمجتمعات والحكومات التي توفر مسرعات للابتكار ومراكز للإبداع والإنجاز في خدمة الإنسان، وتختصر المراحل، وتسهل على الشباب تحقيق طموحهم وأحلامهم والمساهمة بأفكارهم الإبداعية وتطويرها وتحويلها إلى واقع ملموس عبر تخطي البيروقراطية، وتسهيل التشريعات الداعمة للابتكار والإبداع، وصولًا إلى توفير التمويل من مختلف المصادر الفاعلة لتحويل تلك الابتكارات إلى حلول عملية تخدم مستقبل البشر.»

وحصلت العثمان عن ابتكارها الجديد على جائزة "مبتكرون دون 35" التي تسلط الضوء على المبدعين من الشباب العربي بالشراكة بين مؤسسة دبي للمستقبل ومنصة إم أي تي تكنولوجي ريفيو العربية، ضمن أسبوع دبي للمستقبل.

يُذكر أن فعاليات أسبوع دبي للمستقبل، انطلقت يوم الأحد الماضي، في منطقة 2071 بوليفارد أبراج الإمارات في إمارة دبي، وتستمر حتى يوم الخميس المقبل، وتهدف إلى إشراك المجتمع وأجيال المستقبل في منظومة الابتكار.