هناك معجبون عاديون، وهناك معجبون مميزون. وينتمي آلن بان إلى الفئة الثانية، إذ استخدم هذا المعجب بلعبة زيلدا حاسوب مُصغَّر (مكوّن من بطاقة دارة مطبوعة وحيدة صغيرة) من طراز راسبيري باي لبناء نظام أتمتة للمنزل يسمح له بالتحكم بكامل منزله عن طرق الأوكارينا، وهي آلة موسيقية نفخية قديمة استُخدمت في اللعبة.

يمكنك أن تشاهد بان وهو يعرض كيفية عمل نظامه بالأوكارينا في الفيديو أدناه، وهو من قناة Sufficiently Advanced على يوتيوب.

لتشغيل نظامه، استخدم بان راسبيري باي، وهو حاسوب مصغر بكلفة 35 دولار، إضافة إلى مجموعة من الميكروفونات والحساسات المتصلة لاسلكياً والتي وضعها في أماكن مختلفة من المنزل، ثم برمج هذا النظام الذي ركبه بنفسه، حتى يستجيب لأغاني محددة من لعبة "أسطورة زيلدا: أوكارينا الزمن".

طالما يحتفظ بان بآلة الأوكارينا بحوزته، ويستطيع تذكر العلامات الموسيقية لكل أغنية، يمكنه أن يفتح الباب الأمامي، ويعثر على جهازه الخليوي، ويعرف الوقت. حتى أنه قام بمطابقة أسماء بعض الأغاني مع المهام التي يقوم بها النظام. فإذا عزف "أغنية الشمس" في أي مكان في المنزل، ستعمل الإضاءة. وتقوم "بوليرو النار" بتشغيل التدفئة، وستفعّل "رقصة الغابة" نظام سقاية النباتات. إنها طريقة فريدة من نوعها لبعث الحياة في إحدى ألعاب الفيديو المفضلة.