دراجة طائرة

إليك شيئًا لا تراه كل يوم: في 10 من نوفمبر/تشرين الثاني رَفَع أحد مستخدِمي رَمْبُل (موقع منافِس لموقع يوتيوب) تسجيلًا فديويًّا تَظهر فيه طائرة دون طيار وهي ترفع دراجة كانت متروكة بلا قيد حماية؛ وجاء في وصف الفيديو أن هذه السرقة وقعت في 26 من أكتوبر/تشرين الأول في مدينة هُسْتُوبِتْشِه التشيكية الصغيرة.

كَتَب المستخدم «كنا في هُسْتُوبِتْشِه بالقرب من برج لوكاوت مع بعض الأصدقاء حين ظهرت فجأة طائرة بلا طيار محاوِلةً سرقة الدراجة. الأرجح أن الطائرة معززة بطريقة ما، لكنها أَسقطت الدراجة بعد بضع مئات الأمتار.»

أَيُعقَل؟

مع ما في الفيديو من تسلية، فالأرجح أنه خدعة؛ فأصعب ما في السرقة لم تصوره الكاميرا: قبْض الطائرة على الدراجة؛ والطائرة تبدو فوق هذا من الطائرات الاستهلاكية الصغيرة -يرجح أنها: دي جيه آي إنسباير 1-، أي لا تستطيع رفع إلا ما دون 4.5 كجم، ومعلوم أن وزن أخفّ دراجة في العالم أكبر من ذلك. إنّ الفيديو كله على بعضه يبدو زائفًا.

شريك في الجريمة

قد يكون الفيديو خدعة، لكن قد يراه المرء أيضًا لمحة عن مستقبل الجرائم؛ فأقوى الطائرات التي تطير بلا طيار حاليًّا تستطيع رفع إنسان بالغ، ولا يَستبعد الواحد منا أن يفكر شخص في طريقة ما لاستخدام طائرة منها في انتشال دراجة، بل يَسهُل جدًّا استعمال شيء قوي وبسيط كالمغناطيس.

الفيديو مُسَلّ على أي حال، وحَسْبنا أنه ينبه المرء إلى ربط دراجته حيت تركها -ولا سيما في المناطق التي تكثر فيها تلك الطائرات- إن كان يريد أن يجدها مكانها حين يعود إليها!