وصلت طائرة الفضاء في إس إس يونيتي، والتي تملكها شركة فيرجن جالاكتيك، إلى الفضاء للمرة الثانية خلال رحلتها التجريبية الخامسة في 22 فبراير/شباط 2019. ونشرت الشركة بعض اللقطات فائقة الوضوح للحظة إطلاق طائرتها الفضائية سبيسشيب تو من حاملتها وايت نايت تو.

وحملت طائرة وايت نايت تو الطائرة الصاروخية إلى ارتفاع 13.4 كم، ثم أقلعت سبيسشيب تو لوحدها، ووصلت إلى ارتفاع قياسي جديد بلغ 89.9 كم. ويمكننا مشاهدة في إس إس يونيتي تعدل مسارها وتنطلق إلى الفضاء، في مقطع الفيديو الذي نشرته الشركة.

ويحصل الطيارون على شارة رائد فضاء الولايات المتحدة التي تمنحها القوات الجوية الأمريكية لمن يطير على ارتفاع أكثر من 80 كم. وفي مقطع الفيديو، يقول أحد المراقبين على الأرض «مرحبًا بكم في نادي رواد الفضاء.» ويجيب أحد الطيارين على متن الطائرة «شكرًا لكم.» ويجيب الثاني «شكرًا، أنا أحب هذا النادي.»

وكان على متن الطائرة أول امرأة تصل إلى الفضاء ضمن مركبة تجارية أمريكية، وهي كبيرة مدربي رواد الفضاء بيث موسس. ويتيح مقطع الفيديو فرصة لتخيل ما سيحدث للمهتمين بخوض تجربة انعدام الوزن الجزئي، وذلك مقابل 250 ألف دولار، وهو سعر التذكرة للركاب الستة على متن رحلة مركبة سبيسشيب تو التي ستطلقها فيرجن جالاكتيك خلال الأعوام المقبلة.