باختصار
تمكنت الشركة الناشئة أندروميوم، التي مقرها في كاليفورنيا، من جمع ما يزيد على 1.2 مليون دولار بعد أسبوع من انطلاق حملتها على موقع كيك ستارتر، وذلك بهدف إنتاج سوبر بووك، وهو أداة للهاتف الذكي، تقوم بتحويل التطبيقات، والملفات، وقوة الحوسبة للهاتف الذكي إلى واجهة حاسوب محمول مريحة الحجم.

يمضي معظمنا الكثير من الوقت في استخدام الهواتف، لدرجة أن شركات البرمجيات بدأت بإنتاج نسخ مخصصة للهواتف من البرامج المستخدمة في الحواسيب المكتبية والمحمولة، وذلك استجابة لعادات المستخدمين. ولكن، في نهاية المطاف، فإن حجم الهاتف المحمول وواجهته التفاعلية يحدان من قدرتنا على تحقيق هذا الهدف.

على الأقل، هكذا كان الوضع في الماضي.

لحل هذه المشكلة، قامت الشركة الناشئة أندروميوم إنك، ومقرها في كاليفورنيا، بصنع سوبر بووك: "واجهة أوامر تحول الهاتف الذكي بنظام أندرويد إلى حاسوب محمول كامل."

طريقة عمل سوبر بووك بسيطة جداً: حيث يقوم بتحويل قوة الحوسبة للهاتف الذكي إلى واجهة تخاطب مريحة، وذلك باستخدام نظام تشغيل صممته الشركة نفسها. تؤمن واجهة الأوامر التي تمثل الحاسوب المحمول، التي يمكن أن نعتبرها حاسوباً محمولاً وهمياً، شاشة كاملة، ولوحة مفاتيح، ولوحة لمس متعددة النقاط، مع بطارية تكفي للعمل أكثر من ثمانية ساعات.

تقوم هذه الفكرة البسيطة، والتي جمعت من التمويل أكثر من 1.2 مليون دولار خلال أسبوع واحد (مع 19 يوماً متبقية)، بإلغاء الحاجة إلى مزامنة الملفات، نظراً لاستخدام حاسوب واحد فقط (أي الهاتف الذكي)، كما تعطي الشعور بامتلاك حاسوب محمول جديد بمجرد وصل هاتف جديد إليه، ولهذا وُصفت الفكرة بأنها مضمونة للمستقبل.

وبالمناسبة، سعرها 99 دولار فقط.