باختصار
أعلنت شركة التنقيب ريو تينتو أن قطارها ذاتي القيادة أنهى أول مهامه كليًا دون ركاب، ويعد نجاح المهمة أول خطوة للشركة في طريق إنتاج شبكة قطارات ذاتية القيادة بحلول عام 2018.

سبقت شركة ريو تينتو للتنقيب قطار الصين ذاتي القيادة، وأعلنت عن بدء عمل أول قطار لها دون سائق  في أستراليا الغربية.

وأعلنت الشركة في بداية هذا الأسبوع أن القطار أنهى بنجاح أول مهمة له دون ركاب، إذ تحرّك مسافة 100 كيلومتر دون وجود أحد على متنه.

وقال المدير التنفيذي لمعمل الحديد الخام من ريو تينتو كريس سالزبوري خلال بيان «نفتخر في ريو تينتو بكوننا روّاد في التطوير والتقنية ذاتية التحكم في قطاع التنقيب عالميًا، ما يقدم لنا ميزات تنافسية طويلة الأمد خلال بنائنا لمناجم المستقبل. ننشئ أدورًا جديدة لإدارة عملياتنا المستقبلية ونحضر عمالتنا الحالية لطرائق جديدة من العمل لضمان بقائهم جزءًا من الصناعة.» تعد المهمة التي تقع في عمليات معمل الحديد الخام لريو تينتو في منطقة بيلبارا في أستراليا الغربية، أول خطوة كبيرة من مخططات الشركة في إنشاء شبكة قطارات ذاتية القيادة كليًا، واستخدمت قطارات ذاتية القيادة منذ بداية العام 2017، لإنجاز 50 بالمئة من عملياتها بشكلٍ ذاتي كليًا، لكن بوجود سائقين في جميع الأوقات.

تأمل ريو تينتو أن تنهي شبكة القطارات ذاتية القيادة في أواخر 2018، لكن عليها أولًا أن تحقق معايير السلامة والأمان في أستراليا، والحصول أيضًا على الموافقات التنظيمية اللازمة.