باختصار
  • كشفت شركة لوسيد موتورز عن سيارتها الكهربائية Air EV، التي تستطيع قطع مسافة 640 كم، مع إمكانية اختيار بطاريات بسعة 130 كيلو واط ساعي، وهي أعلى مواصفات حتى الآن في عالم السيارات.
  • إن سيارة Air EV هي مثالٌ عن الخيارات المتزايدة أمام السائقين في فضاء السيارات الكهربائية، إلى جانب شركات السيارات الفاخرة الأخرى كمرسيدس وأودي اللتين تعملان على نماذجهما الخاصة من السيارات الكهربائية.

ظهرت هذا الأسبوع سيارة كهربائية جديدة، وهذه المرة من لوسيد موتورز، وهي شركة سيارات فاخرة مقرها في كاليفورنيا.

السيارة الجديدة Air EV، تقدّم بعض المواصفات المذهلة، كالتسارع من الوقوف إلى 100 كم\سا خلال 2.5 ثا، وميزات القيادة الآلية، إضافة إلى مدى قيادة غير مسبوق يصل حتى مسافة 640 كم بدون إعادة شحن. في المجمل، تقدم شركة لوسيد سيارة سيدان فاخرة يمكن أن توازي السيارات العاملة بالوقود، كموديلات بي إم دبيلو 7 أو مرسيدس-بنز إس-كلاس، مع وجود 6 خيارات ممكنة بأسعار مختلفة.

حقوق الصورة: لوسيد موتورز
حقوق الصورة: لوسيد موتورز

تأتي سيارة Air EV القياسية مع حزمة بطاريات ذات سعة 100 كيلو واط ساعي، ويمكن استبدالها أيضاً بحزمة بطاريات بسعة 130 كيلو واط ساعي، مطوّرة من قبل سامسونج. إن السعة الإضافية بنسبة 30% تضع سيارة Air EV في منافسة مع الشركة الرائدة في هذا المجال "تسلا"، والتي تقدم بطاريات بسعة 100 كيلو واط ساعي في سياراتها من موديل Model S و  Model X.

في الوقت الراهن، يمكن أن تتميز لوسيد موتورز عن غيرها بامتلاكها أطول مدى قيادة وأكبر سعة بطاريات، لكنّ الشركة لن تبدأ بإنتاج سيارة Air EV حتى عام 2018، الأمر الذي سيتيح للشركات الأخرى فرصة تخطي هذه الميزات. على سبيل المثال: تعمل حالياً شركة فاراداي فيوتشر مع إل جي تشيم لتحسين تكنولوجيا البطاريات لديها، كما تقوم كلٌ من مرسيدس وأودي بالعمل على نماذج سيارات كهربائية فاخرة، تتميز بسعة بطاريات مذهلة.