تطمح شركة ناشئة في مدينة لندن تدعى هايبر سيرفيسيسز إلى دمج التقنية في تعامل البشر مع العالم الملموس بتحويلها للأجسام إلى واجهة مستخدم، وستؤدي هذه التقنية إلى التخلي عن لوحات المفاتيح والأزرار وشاشات اللمس إلى الأبد.

نوفمبر 24, 2018
اشترك الآن