لا تزال معظم المساعي لتحديد الجُسيمات المكونة للمادة المظلمة غير مثمرة، ولكن باستخدام تلسكوب فيرمي لارج ارا تمكن العلماء من استبعاد أحد الجُسيمات من قائمة المرشحات، ألا وهي الجُسيمات الشبيهة بالأكسيونات.

مايو 2, 2016

قد تغير صورة كُشف عنها مؤخراً الطريقة التي ينظر بها العلماء إلى "التباينات" في انحرافات الضوء في الفضاء، فمن المعتقد أن سبب هذه الانحرافات هو قوة جاذبية تسلّطها مجرة غير مرئية مكونة من المادة المظلمة على مجرةٍ أخرى تبعد عنا 4 مليارات سنة ضوئية.

أبريل 27, 2016
اشترك الآن